"المرزوقي" يعلن الإضراب عن الطعام احتجاجاً على الحكم الفردي وإخماد أصوات المعارضين

...
المنصف المرزوقي.jpg

أعلن الرئيس التونسي الأسبق المنصف المرزوقي، الدخول في إضراب عن الطعام، بمشاركة جملة من المواطنين، احتجاجا على "الحكم الفردي وإخماد أصوات المعارضين ومنع التظاهر"، مشددا على ضرورة إنهاء انقلاب "قيس سعيد" في أقرب وقت، حتى تعود ماكينة الاقتصاد في البلاد للعمل وحتى "لا يجوع التونسيون".

وقال المرزوقي في كلمة مصورة عبر حسابه في "فيسبوك": "اليوم تم الإعلان عن الدخول في إضراب جوع من طرف جملة من المواطنين، احتجاجا على الطريقة التي فرق بها المتظاهرون، والعنف البوليسي، ومنع التظاهر".

وأضاف: "إضراب الجوع هذا يذكرني بالإضرابات التي كنا نقوم بها إبان الدكتاتورية، وأنا أتعاطف معه كحقوقي، وقد قررت أن أشارك فيه ولو بصفة رمزية".

وتابع: "أثمن كل ما يقوم به حراك مواطنون ضدّ الانقلاب، وأنا أتعاطف معهم كحقوقي، وقد قررت المشاركة في إضراب الجوع ولو بصفة رمزية".

ودعا المرزوقي المواطنين في تونس، إلى النزول للشوارع رفضا لقرارات الرئيس قيس سعيد، مشيرا إلى أن "تونس كانت مفخرة بين شعوب الأمة والعالم، فيما أصبحت اليوم مسخرة"، وفق تعبيره.

وطالب الرئيس الأسبق جميع المؤسسات في البلاد "العسكرية والأمنية والقضائية"، بتحمل مسؤولياتها حتى تعود تونس وتخرج من وضع المسخرة إلى وضع المفخرة.

وأشار إلى أن الدعوة القضائية التي تقدم بها بحق رئيس تونس قيس سعيد، ستأخذ كل الوقت المطلوب تحت أنظار العالم والمنظمات الحقوقية، لافتا إلى أن "الحكم الذي سيصدر سيصدره قضاة مستقلون وليس قاضية أتت للقيام بالمهمة في آخر لحظة"، مضيفا: "سيتمتع (قيس سعيد) بكل شروط المحاكمة العادلة التي رفضها لي ولسيف الدين مخلوف.

البث المباشر