اعتقال 3 أطفال مقدسيين وأحد حراس "الأقصى"

...
صورة ارشيفية

اعتقلت قوات الاحتلال الإسرائيلي، اليوم الثلاثاء، أحد حراس المسجد الأقصى المبارك وثلاثة أطفال، وسط منع عدد من حراس المسجد من العمل وتهديدهم بالاعتقال.

وأفادت مصادر مقدسية أن قوات الاحتلال اعتقلت حارس المسجد الأقصى فادي عليان، بعد الاعتداء عليه عند خروجه من باب حطة أحد أبواب المسجد الأقصى.

كما واعتقلت قوات الاحتلال ثلاثة أطفال قرب قبة الصخرة بالمسجد الأقصى وهم أمير البزلاميط وأمير السلايمة وحمزة الجعبري، بدعوى رفعهم العلم الفلسطيني.

وذكرت مصادر مقدسية أن سلطات الاحتلال منعت عددًا من حراس المسجد الأقصى من العمل وهددت باعتقالهم في حال عملهم كحراس في الفترة الليلية دون تصريح منها، وذلك عقب قرار دائرة الأوقاف والشؤون الإسلامية تعيين 50 موظفًا كحراس للأقصى العام المقبل وتعيين 14 موظفاً منهم في الوقت الحالي.

وتلاحق سلطات الاحتلال حراس الأقصى والمرابطين والمرابطات في المسجد الأقصى بالاعتقال والإبعاد عنه، وتتفاوت قرارات الإبعاد من أسبوع إلى 6 أشهر قابلة للتمديد.

وبلغ عدد حالات الإبعاد عن أماكن السكن وعن المسجد الأقصى (6) مواطنين خلال نوفمبر الماضي، وعدد المقتحمين للمسجد الأقصى (2365) مستوطنا، بحسب التقرير الدوري الصادر عن المكتب الإعلامي لحركة حماس بالضفة الغربية.

المصدر / فلسطين أون لاين