"حماس" تدين تنكيل إدارة سجون الاحتلال بالأسيرات

...

دانت حركة المقاومة الإسلامية "حماس"، تنكيل إدارة سجون الاحتلال الإسرائيلي المستمر بالأسيرات الفلسطينيات.

وقال الناطق باسم حركة "حماس"، فوزي برهوم إن التنكيل بالأسيرات يعتبر جريمة إضافية تضاف إلى سجل جرائمه وانتهاكاته بحق الأسرى والأسيرات في سجونه الظالمة.

وأكد برهوم في تصريح صحفي، وصل "فلسطين أون لاين" نسخة عنه، اليوم الأحد، أن هذه الانتهاكات تستدعي من كل قوى شعبنا ومكوناته تشكيل حالة إسناد فاعلة وقوية لحقوق الأسرى الفلسطينيين في سجون الاحتلال، ومواصلة المشوار النضالي والكفاحي، وبكل الأشكال والأدوات للضغط على الأخير وإجباره على إنهاء هذه المعاناة.

وأضاف: إن أسرانا لن يكونوا وحدهم في معركتهم مع إدارة سجون الاحتلال، ولن نسمح بالاستفراد بهم، وشعبنا وقواه الحية معهم وإلى جانبهم، ونحمل إدارة السجون مسؤولية ما جرى وأي مكروه يصيب أسيراتنا وأسرانا البواسل.

وطالب المؤسسات الحقوقية والإنسانية والمجتمع الدولي بمغادرة مربع الصمت، والوقوف عند مسؤولياتهم تجاه هذا العدوان الصهيوني المتواصل على شعبنا، وعلى الأسرى والأسيرات داخل سجون الاحتلال، ومحاسبته على جرائمه وانتهاكاته.

وكان مكتب إعلام الأسرى، قال صباح اليوم إن التوتر ما زال قائما في سجون الاحتلال على خلفية الهجمة الممنهجة التي تشنها إدارة السجون على الأسيرات.

ونوه المكتب إلى أن إدارة سجون الاحتلال تواصل عزل ممثلة الأسيرات مرح باكير والأسيرة شروق دويات، كاشفا عن أن الهيئة القيادية العليا لأسرى حماس وقيادة السجون ستخرج ظهر اليوم إلى الزنازين في إطار البرنامج النضالي لنصرة الأسيرات ومواجهة الهجمة الممنهجة لإدارة السجون. 

المصدر / فلسطين أون لاين