الشرطة الأمريكية تحتجز مسلحا قرب مقر الأمم المتحدة

...

احتجزت الشرطة الأمريكية، الخميس، مسلحا بالقرب مقر الأمم المتحدة في نيويورك وفق ما أعلنت المنظمة الدولية.

وقال ستيفان دوجاريك المتحدث باسم الأمين العام في رسالة إلكترونية للصحفيين بمقر المنظمة الدولية: "تم احتجاز الشخص المعني من قبل إدارة شرطة مدينة نيويورك".

وأضاف: "انتهى بهدوء نشاط الشرطة الذي كان مستمرًا خارج مجمع مقر الأمم المتحدة منذ صباح اليوم".

وأردف دوجاريك: "لا تزال بوابة المشاة في الشارع 42 مغلقة في الوقت الحالي، حيث تجري شرطة نيويورك عمليات تنظيف، ولكن من المتوقع أن يتم فتح البوابة قريبًا".

وتابع: "نشكر شرطة نيويورك على استجابتهم السريعة للحادث ونبقى على اتصال معهم أثناء إجراء تحقيقهم".

ولم يذكر دوجاريك هوية المسلح المحتجز أو أي تفاصيل أخرى.

وفي وقت سابق الخميس، رصدت قوات الأمن شخصًا مسلحًا خارج مقر الأمم المتحدة، وطالبت جميع المتواجدين في المبنى بـ"البقاء في أماكنهم".

ووفق شهود عيان لمراسل الأناضول، فإن شخصا مسلحا ظهر بالقرب من المقر الرئيس للأمم المتحدة، فيما سارعت قوات الشرطة بمطالبته بإلقاء سلاحه، قبل أن يتردد دوي طلقات الرصاص في المكان.

وقبيل استسلامه لقوات الأمن، قال شهود عيان، إن الرجل قام بإعطائهم بعض الأوراق التي كانت بحوزته، وسلمتها عناصر من الشرطة إلي موظفين داخل مبنى الأمم المتحدة.ثم اقتادت الرجال في إحدى سيارات الشرطة .

ويقع مقر الأمم المتحدة في ضاحية مانهاتن بولاية نيويورك الأميركية على ضفاف النهر الشرقي.

المصدر / الأناضول