"حماس" تدعو لمواجهة قرار الاحتلال ببناء أكبر حي استيطاني بالقدس

...

قال الناطق باسم حركة حماس عبد اللطيف القانوع، إن قرار الاحتلال بناء أضخم حي استيطاني على أرض مطار قلنديا شمال القدس يمثل أخطر تغول على الأرض المقدسة منذ عقود، وانتهاكاً كبيراً وصارخاً في استهداف الوجود الفلسطيني في مدينة القدس بهدف تهويدها وتغيير معالمها.

وأكد القانوع في تصريح صحفي وصل "فلسطين أون لاين" نسخة عنه، اليوم الخميس، أن قرار البناء الاستيطاني الجديد في القدس يجب مواجهته بتصعيد المقاومة الفلسطينية بكل أشكالها، وهو ما يتطلب من السلطة وقف ملاحقة المقاومة وإنهاء كل أشكال التنسيق الأمني مع الاحتلال.

وشدد على أن شعبنا في مدينة القدس سيظل في مواجهة مستمرة مع الاحتلال لوقف جرائمه وتمدده الاستيطاني، فالمقاومة هي الكفيلة بردع الاحتلال وإجباره على التراجع وفرض المعادلات عليه.

وأشار القانوع إلى أن عملية القدس الأخيرة التي نفذها الشهيد أبو شخيدم تؤكد قدرة شعبنا على استمراره في مواجهة جرائم الاحتلال واعتداءاته، وإصراره الأكيد على إفشال مخططاته الاستيطانية.

وأعلنت بلدية الاحتلال في القدس المحتلة، مساء أمس الأربعاء، المصادقة على الشروع بتنفيذ مشروع استيطاني فوق أرض مطار قلنديا، سيكون الأضخم في شرق القدس.

ويشمل المشروع إنشاء 11 ألف وحدة استيطانية وفنادق وحدائق عامة، إضافة مناطق صناعية على مساحة دونم و243 مترًا في أرض منطقة "عطروت" الصناعية، وإنشاء تجمعات تجارية بمحاذاة شارع رقم 45، وتحويل الصالة الرئيسية في مطار قلنديا إلى مرفق سياحي.

المصدر / فلسطين أون لاين