"حماس" تزف شهيدها "أبو عصب" منفذ عملية الطعن بالقدس

...

زفت حركة المقاومة الإسلامية "حماس"، شهيدها البطل عمر إبراهيم أبو عصب (16 عامًا)، الذي ارتقى بعد تنفيذه عملية طعن في البلدة القديمة بالقدس المحتلة.

وقالت حركة "حماس"، في بيان صحفي وصل "فلسطين أون لاين" نسخة عنه، مساء اليوم الأربعاء: "لقد قدم الشهيد أبو عصب نموذجًا فريدًا في الإقدام والشجاعة، وهو الذي عاش في القدس ورأى الإجرام الصهيوني ضد البشر والحجر والمقدسات".

وأضاف بيان "حماس": إننا إذ نحيي العملية البطولية، لنؤكد أن شعبنا الفلسطيني لن يترك الاحتلال يعيث في قدسنا فسادًا وتدنيسًا للمسجد الأقصى المبارك، وهدمًا للبيوت، وتهجيرًا لأهلنا في أحياء سلوان والشيخ جرّاح، دون رد على هذه الجريمة".

وشددت على أن هذه العملية تؤكد على تمسك شعبنا بخيار المقاومة، وإيمانه بأنها السبيل لاستعادة حقوقه المسلوبة.

وأكدت حماس على أن المقاومة في الضفة الغربية، وفي القلب منها القدس، والتي قدمت خلال الفترة القليلة الماضية ثلة من أبنائها الميامين، في العمليات والاشتباكات المسلحة، ستستمر بكل قوة حتى دحر الاحتلال الغاصب.

واستشهد الشاب أبو عصب مساء اليوم بعد تنفيذ عملية طعن أدت لإصابة جنديان إسرائيليان في البلدة القديمة بالقدس المحتلة.

المصدر / فلسطين أون لاين