رسالة حقوقية للصليب الأحمر لإنقاذ الأسرى المضربين

...

طالب مركز الإنسان للديمقراطية والحقوق، اللجنة الدولية للصليب الأحمر بضرورة التدخل العاجل لإنقاذ حياة الأسرى المضربين عن الطعام في سجون الاحتلال الإسرائيلي من خطر الموت المحقق.

وبيَّن المركز الحقوقي، خلال رسالة وجهها، اليوم، لمدير بعثة الصليب الأحمر في الأراضي الفلسطينية المحتلة "مريم مولر"، أن كل يوم يمر دون التدخل لإنقاذ حياة هؤلاء المضربين سيؤدى إلى وفاتهم.

وأوضح أن جميع المضربين يعانون ضعفًا وهزالًا شديدين، وفقدانًا للوعي بشكل متكرر، وأوجاعًا في أنحاء الجسد كافة عدا عن جملة من الأعراض الصحية الخطيرة.

وأشار إلى أن إدارة سجون الاحتلال الإسرائيلي أصدرت منذ بداية العام الجاري حتى نهاية أكتوبر 2021م، "1076" قرارًا إداريًّا، بزعم دواعٍ أمنية لا أساس ولا صحة لها، "يُجدَّد اعتقالهم كل مرة عند اقتراب انتهاء مدة الاعتقال، وهذا السبب الذي يدفع المعتقلين لخوض إضراب مفتوح عن الطعام، في صورة واضحة تخالف القانون الدولي".

وطالب المركز، اللجنة الدولية للتدخل العاجل لإنقاذ حياة المضربين عن الطعام من خطر الموت، من خلال تشكيل زيارة لسجون الاحتلال والاطمئنان على أحوالهم، والضغط على إدارة السجون لإنهاء ملف الاعتقال الإداري، والعمل للإفراج عن الإداريين كافة.

 

المصدر / فلسطين اون لاين