حركة حماس تنعي القائد الوطني وزير الأسرى الأسبق وصفي قبها

...

نعت حركة المقاومة الإسلامية "حماس" القائد الوطني المجاهد وزير الأسرى السابق وصفي قبها، الذي وافته المنية اليوم متأثرًا بمضاعفات إصابته بفيروس كورونا.

وقالت حركة حماس في بيان لها، وصل "فلسطين أون لاين" نسخة عنه، اليوم الخميس: "لقد خط القائد قبها أبو أسامة في حياته مسيرة طويلة من العمل والجهاد في سبيل الله، فلقد ظل ابنًا بارًا لحركة حماس ودعوة الإخوان، يتقدم صفوفها، ويدافع عن مبادئها التي تربى عليها خدمة للدين والوطن".

وأضاف البيان: إننا نفتقد اليوم شخصية وطنية بامتياز، قضت سنوات طوالًا في سجون الاحتلال دفاعًا عن خيار المقاومة الذي كان أبو أسامة أحد رجاله الأفذاذ، كما كان داعيًا إلى الوحدة وتلاحم شعبنا في مواجهة العدو الصهيوني.

وأكدت حركة حماس أن القائد وصفي قبها كان نموذجًا مشرفًا في الإرادة والعزيمة والتفاني من أجل فلسطين وقضاياها الوطنية، كما ظل صوتًا عاليًا للضفة يشحذ النفوس ويحيي الهمم.

ووجهت حركة حماس التعزية لعائلة الفقيد وأبنائه وأهالي محافظة جنين، "التي تفتقد أبا أسامة رجل الميادين، ونصير الأسرى، الذي عرفته كل مدن فلسطين دفاعًا عن قضيتهم ونصرة لمظلوميتهم".

وتوفي ظهر اليوم الخميس الرجل الوطني الكبير والقيادي في حركة حماس ووزير الأسرى السابق  "قبها"، متأثراً بإصابته بفيروس كورونا.

وأعلنت مصادر طبية في مشفى ابن سينا في مدينة جنين وفاة القيادي قبها بعد نحو شهرين من الأزمة الصحية التي واجهته على إثر إصابته بفايروس كورونا.
 

المصدر / فلسطين أون لاين