الاحتلال يهدم أساسات جدار ومغسلة مركبات في سلوان بالقدس

...

هدمت سلطات الاحتلال الإسرائيلي، اليوم الأربعاء، أساسات جدار استنادي ومغسلة مركبات، في بلدة سلوان جنوب المسجد الأقصى المبارك.

وأفادت مصادر محلية، بأن قوات الاحتلال اقتحمت حي أبو تايه في سلوان، وهدمت مغسلة للمركبات تعود لعائلة أبو حسين، وأساسات سور استنادي أقامته عائلة العباسي، مشيرة إلى أن العائلة قامت بهدم جزء من أساسات السور أمس ذاتيا بعد إخطارها بالهدم.

وتعتبر بلدة سلوان الحامية الجنوبية للمسجد الأقصى المبارك ومحرابه، حيث يحاول الاحتلال اقتلاع السكان منها من خلال مصادرة البيوت أو هدمها والاستيلاء على الأراضي واستهداف مقابرها، حيث يحاول اليوم تخريب مقبرة باب الرحمة وتجرفيها.

ويخضع المقدسيون اليوم لما يقارب 33 ألف قرار هدم، في مقابل بناء مئات آلاف الوحدات السكنية والاستيطانية، في حين يهجر حوالي نصف سكان مدينة القدس إلى خارجها بسبب منعهم من استصدار رخص بناء، وهدم ومصادرة.

ورصد التقرير الدوري الذي يصدره المكتب الإعلامي لحركة حماس في الضفة الغربية ارتكاب الاحتلال (2694) انتهاكاً خلال أيلول/ سبتمبر الماضي، والتي زادت بنسبة 40 % عن سبتمبر/ أيلول من العام المنصرم 2020.

ووثق التقرير (156) عملية دهم لمنازل المواطنين و(315) اقتحاماً لمناطق مختلفة في الضفة والقدس المحتلة، اعتقل خلالها الاحتلال (363) مواطنًا، وبلغ عدد الحواجز (352) مؤقتًا وثابتًا.

ومناطق نابلس والخليل وجنين، الأكثر تعرضاً للانتهاكات الإسرائيلية بواقع (919، 309، 283) انتهاكا على التوالي.

المصدر / فلسطين أون لاين