قتلى وجرحى بإطلاق نار على متظاهرين في بيروت

...
أحداث بيروت.jpeg

قتل 6 أشخاص وأصيب 33 آخرين نتيجة إطلاق نار وقع قرب محتجين يتظاهرون في بيروت ضد قاضي التحقيق بانفجار مرفأ بيروت.

وقالت وسائل إعلام لبنانية إن إطلاق نار كثيف تخلله انفجار قذيفة صاروخية وقع بمنطقة قريبة من قصر العدل في بيروت، ما أسفر عن وقوع عدد من المتظاهرين بين قتيل وجريح.

وأشارت إلى أن اشتباكات مسلحة اندلعت عقب ذلك بالأسلحة الرشاشة والقذائف الصاروخية بين مسلحين في منطقة الشياح-عين الرمانة.

وانتشر الجيش اللبناني في شوارع المنطقة، وأغلق عدة طرق في إطار ملاحقة مسلحين في شوارع منطقة الطيونة-الشياح.

وفي تصريحات له بعيد الحادث، قال وزير الداخلية اللبناني بسام مولوي إن "المتظاهرين أكدوا على سلمية تحركهم وهناك من بدأ بإطلاق النار والتحقيق سيكشفهم"، مضيفا "سنطلب من الحكومة اتخاذ كل ما يلزم لضبط الوضع الأمني في منطقتي الشياح وعين الرمانة".

وشدد مولوي على أن الحكومة التي ينتمي إليها "هي للإنقاذ وللعمل وليست هي من يقوم بتخريب الأوضاع في البلاد".