ميسي يسجّل لسان جرمان وريال يتلقى هزيمة تاريخية وفوز قاتل لأتلتيكو

...

سجل الارجنتيني ليونيل ميسي هدفه الاول مع فريقه الجديد باريس سان جرمان الفرنسي وقاده الى فوز مثير على حساب مانشستر سيتي الإنكليزي 2-صفر، بينما سقط ريال مدريد الاسباني سقوطا مدويا على أرضه أمام شيريف تيراسبول المولدوفي المتواضع 1-2. 

وفاز اتلتيكو مدريد بطل اسبانيا على ميلان الايطالي بشق الأنفس بفضل ركلة جزاء الاوروغوياني لويس سواريس في الدقيقة السابعة من الوقت بدل عن الضائع 2-1. 

في المجموعة الاولى، انتهت قمة سان جرمان وسيتي على ارض "بارك دي برينس" باريسية وشهدت اول اهداف ميسي مع الفريق الفرنسي منذ انتقاله من برشلونة الإسباني هذا الصيف. 

ورفع سان جرمان رصيده الى أربع نقاط في صدارة المجموعة، متساوياً مع كلوب بروج البلجيكي الذي فاز على لايبزيغ الالماني 2-1 الثلاثاء أيضاً، فيما يحتل سيتي المركز الثالث بثلاث نقاط.

وافتتح السنغالي إدريسا غي التسجيل للنادي الباريسي بعد 7 دقائق من صافرة البداية بتسديدة سكنت الزاوية العليا.

وحملت الدقيقة  74 لحظة منتظرة من قبل الكثيرين بعدما افتتح ميسي رصيده من الاهداف مع سان جرمان، بعد تمريرة خلفية من كيليان مبابي ليسدّد "البرغوث" الارجنتيني صاروخية في الزاوية العليا من المرمى، ليضاعف تقدم فريقه الى 2-صفر. 

وجاء هدف ميسي الاول في اربع مباريات خاضها حتّى الآن مع النادي الباريسي منذ انضمامه من برشلونة هذا الصيف.

وفي المجموعة ذاتها، واصل كلوب بروج عروضه القوية وهزم لايبزيغ وصيف بطل ألمانيا بنتيجة 2-1 على ملعب الثاني في "ريد بول ارينا"، بعدما كان تعادل مع سان جرمان 1-1 في الجولة الأولى.

سقوط مدوّ لريال

وفي المجموعة الرابعة، سقط ريال المتوج بلقب مسابقة دوري أبطال أوروبا 13 مرة، سقوطاً مدوياً على أرضه أمام شيريف تيراسبول المولدوفي المتواضع 1-2.

قال أنشيلوتي عن الخسارة "التفاصيل الصغيرة تحدّد هذا النوع من المباريات عندما تدنو لك السيطرة الكاملة، لكنها هذه المرة كلفتنا المباراة".

وتابع "ركلة ركنية، وخطأ ساذج، لقد دفعنا الكثير، والآن نتحدث عن خسارة لم نستحقها".

وخلط شيريف تيراسبول الأوراق بتصدره للمجموعة مع 6 نقاط بالعلامة الكاملة بعدما كان فاز على  شاختار بهدفين نظيفين في الجولة الاولى، متقدماً بثلاث نقاط عن نادي العاصمة. فيما يحتل إنتر المركز الثالث بنقطة متساوياً مع شاختار، لكن مع فارق الأهداف لصالح بطل إيطاليا.

حقق بطل مولدافيا انجازاً تاريخياً بفرض نفسه في العاصمة مدريد بعدما كان افتتح التسجيل عبر الأوزبكستاني المعار من ليجيا فرصوفيا البولندي  ياسوربيك ياخشيبويف (25)، قبل أن يقتنص هدف الفوز في الوقت القاتل بفضل اللوكسمبورغي سيباستيان ثيل (90).

وكان المهاجم الفرنسي كريم بنزيمة أدرك التعادل للريال من ركلة جزاء في الدقيقة 65.

وفي مباراة ثانية ضمن المجموعة ذاتها، فشل إنتر الإيطالي في تعويض خسارته في مستهل حملته القارية في مسابقة دوري أبطال أوروبا بعد تعادله السلبي أمام مضيفه شاختار دانيتسك الاوكراني.

سواريس يهدي اتلتيكو الفوز

وفي المجموعة الثانية، تصدر ليفربول الفائز على مضيفه بورتو 5-1 المجموعة بالعلامة الكاملة بعدما كان فاز في مستهل مشواره على ميلان 3-2 الذي يقبع في قاع الترتيب من دون أي نقطة بعد سقوطه في الدقائق القاتلة أمام أتلتيكو 1-2، ليرفع الاخير رصيده إلى 4 نقاط في المركز الثاني متقدماً بفارق 3 نقاط عن بورتو الثالث.

على ملعب "التنانين" في بورتو، تناوب على تسجيل أهداف "ريدز" نجمه المصري محمد صلاح صاحب الهدفين الأول والثالث (18 و60)، رافعاً رصيده إلى 3 أهداف في المسابقة هذا الموسم وإلى 31 في مسيرته.

وأضاف السنغالي ساديو ماني الهدف الثاني (45) والبرازيلي روبرتو فيرمينو الذي دخل بديلا "لصلاح في الدقيقة 66، الرابع والخامس (77 و81).

وسجل الفريق المضيف هدف الشرف بفضل مهاجمه الإيراني مهدي طارمي (75).

وفي المباراة الثانية، وعلى ملعب "جيوسيبي مياتسا" في ميلانو، قلب أتلتيكو تخلفه بهدف إلى فوز 2-1، مستغلاً النقص العددي في صفوف منافسه الذي لعب بعشرة لاعبين منذ الدقيقة 30 اثر طرد العاجي فرانك كيسييه بالبطاقة الصفراء الثانية.  

وفي الدقيقة 84 هزّ غريزمان الشباك بقدمه اليسرى من داخل المنطقة، فيما أضاف سواريس هدف النقاط الثلاث في الدقيقة السابعة من الوقت المحتسب بدل الضائع من ركلة جزاء بعدما لمس البديل الفرنسي بيار كالولو الكرة.

قال مدرب اتلتيكو الأرجنتيني دييغو سيميوني "فوز غير مستحق؟ في كرة القدم، ليس هناك من فوز مستحق، فإما ان تفوز أو تخسر". 

وأضاف "من الواضح انهم لعبوا بشكل أفضل في بداية المباراة عندما كان الفريقان يلعبان بتشكيلتين كاملتين. لكن ما احببته هو استبسال فريقنا وسعيه الدائم للعودة في المباراة".

صدارة مشتركة بين أياكس ودورتموند

وفي المجموعة الثالثة، تقاسم بوروسيا دورتموند الالماني وأياكس أمستردام الهولندي الصدارة بعد فوز الاول على سبورتينغ البرتغالي 1-صفر والثاني على بشيكتاش التركي 2-صفر.

وبات في رصيد الفريقين 6 نقاط، حيث فاز دورتموند في الجولة الاولى على بشيكتاش 2-1، بينما فاز اياكس على سبورتينغ 5-1، وذلك قبل الموقعة المرتقبة بينهما لفضّ الشراكة في الجولة الثالثة، فيما يتذيّل سبورتينغ وبشيكتاش ترتيب المجموعة من دون نقاط بعد جولتين. 

ففي المباراة الاولى على ملعب "سيغنال ايدونا بارك"، قاد الوافد الجديد الهولندي دونييل مالن دورتموند لتحقيق فوز في غاية الاهمية بتسجيله هدف المباراة الوحيد (37). 

وفي المباراة الثانية، حقّق أياكس  فوزا صريحّا وسجّل له هدفيه كل من ستيفن برغويس (17) والعاجي سيباستيان هالير (43).

المصدر / وكالات