الأسير رائد أبو ظاهر يدخل عامه الـ21 في الأسر

...
صورة أرشيفية

دخل الأسير رائد أبو ظاهر (43 عاما) من رام الله، عامه الـ21 في سجون الاحتلال الإسرائيلي.

وأوضح نادي الأسير، في بيان صحفي، اليوم الخميس، أن الأسير أبو ظاهر كان قد تعرّض لتحقيق عسكري في بداية اعتقاله لمدّة ثلاثة شهور، وهدم الاحتلال منزل عائلته بعد اعتقاله بسنتين، وحرمه من زيارة غالبية أفراد عائلته بما فيهم والدته التي مُنعت من زيارته لمدّة أربع سنوات بادّعاء "عدم وجود صلة قرابة"، فيما سُمح فقط لشقيقته "أسماء" التي كانت بعمر السبع سنوات بزيارته.

وأشار إلى أنه يعاني منذ سنوات من كتلة في الجيوب الأنفية، إضافة إلى مشاكل في الكلى والمعدة، ولا يتلقّى سوى المسكّنات.

يذكر أن الأسير أبو ظاهر محكوم بالسّجن المؤبد و(20 عاما)، ويقبع في سجن "هداريم"، ويحمل شهادة البكالورويس في التاريخ والعلوم السياسية من جامعة بيرزيت، وتمكّن من الحصول على شهادة الماجستير في الدراسات الإسرائيلية خلال سنوات اعتقاله.

ويبلغ عدد الأسرى والمعتقلين الفلسطينيين في سجون الاحتلال نحو (5200) أسير، منهم (38) أسيرة، فيما بلغ عدد المعتقلين الأطفال والقاصرين في سجون الاحتلال نحو (220) طفلاً، وعدد المعتقلين الإداريين إلى نحو (530) معتقلاً، فيما وصل عدد شهداء الحركة الأسيرة إلى (226) شهيدًا،

المصدر / فلسطين أون لاين