الاحتلال يقتحم يعبد ويستولي على تسجيلات كاميرات مراقبة

...

استولت قوات الاحتلال الإسرائيلي، مساء اليوم الخميس، على تسجيلات كاميرات مراقبة من منازل في بلدة يعبد جنوب غرب جنين.

وأفادت مصادر محلية، بأن قوات الاحتلال اقتحمت يعبد، وداهمت عددًا من المنازل في حي أبو شملة، واستولت على تسجيلات كاميرات المراقبة فيها.

ويذكر أن قوات الاحتلال اقتحمت الأسبوع الماضي بلدة يعبد، وصادرت العديد من تسجيلات كاميرات المراقبة المثبتة على مداخل بعض المحال التجارية، وسط اندلاع مواجهات بين الشبان وقوات الاحتلال.

وتفرض قوات الاحتلال الإسرائيلي تشديدات عسكرية على بلدة "يعبد"، الواقعة شمال الضفة الغربية المحتلة، ويتعرض ساكنيها للتنكيل من قبل جيش الاحتلال بدعوى وقوع هجمات ضد أهداف إسرائيلية انطلاقا منها.

 ويشار إلى أن جميع مداخل بلدة "يعبد" مغلقة بالبوابات العسكرية، باستثناء مدخل وحيد يستخدمه المواطنون والتجار والعمال الفلسطينيين للدخول يربط بين البلدة ومدينة جنين.

 وتشهد بلدة يعبد حملات تنكيل واقتحامات متكررة من قبل قوات الاحتلال ومستوطني "مابو دوتان"، بما في ذلك إغلاق مدخلها الشرقي الذي يصلها بمدينة جنين، ونصب حواجز عسكرية مفاجئة على طرقاتها.

المصدر / فلسطين اون لاين