الاحتلال يعتدي على ثلاثة مقدسيين بسلوان ويعتقلهم

...
صورة أرشيفية

اعتقلت قوات الاحتلال الإسرائيلي، الليلة الماضية، ثلاثة شبان مقدسيين أحدهم مصاب، بعد الاعتداء عليهم في بلدة سلوان بمدينة القدس المحتلة.

 وأفادت مصادر مقدسية، بأن جنود الاحتلال بدعم فرقة من المستعربين قاموا باعتقال 3 شبان من حي بئر أيوب ببلدة سلوان بعد الاعتداء عليهم.

وشهد الحي مواجهات مع قوات الاحتلال تخللها قيام الشبان بإحراق كاميرات المراقبة التابعة للاحتلال، حيث تصدى الشبان لقوات الاحتلال والمستعربين بإطلاق وابل من المفرقعات النارية.

كما أصيب عدد من المواطنين بعد إطلاق قوات الاحتلال قنابل صوتية وغازية والرصاص المعدني.

 ويتهدد 6 أحياء في سلوان خطر هدم منازلهم بالكامل، بدعوى البناء دون ترخيص، أو بإخلائها وطرد سكانها لصالح الجمعيات الاستيطانية.

 وعبر سنوات خلت، سلمت طواقم بلدية الاحتلال 6817 أمر هدم قضائي وإداري لمنازل في أحياء البلدة، بالإضافة إلى أوامر إخلاء لـ53 بناية سكنية في حي بطن الهوى لصالح المستوطنين.

يشار إلى أن مساحة أراضي بلدة سلوان تبلغ 5640 دونما، وتضم 12 حيًّا يقطنها نحو 58.500 مقدسيّ، وتوجد في البلدة 78 بؤرة استيطانية يعيش فيها 2800 مستوطن.

 ولكي يضيق الاحتلال الخناق على الفلسطينيين ويمنع البناء غير المرخّص، دخل في الخامس والعشرين من أكتوبر/تشرين الأول 2017، التعديل 116 لقانون التخطيط والبناء حيّز التنفيذ، وهو المعروف باسم قانون "كامينتس"، أحد القوانين العنصريّة الكثيرة.

 

المصدر / فلسطين أون لاين