وزير الخارجية المصري يبحث أزمة سد النهضة مع الاتحاد الأوروبي

...
وزير الخارجية المصري سامح شكري

بحث وزير الخارجية المصري، سامح شكري، مع وزراء خارجية دول الاتحاد الأوروبي عددا من القضايا، من بينها سد النهضة.

وقال المُتحدث الرسمي باسم وزارة الخارجية المصرية، السفير أحمد حافظ، أن شكري بحث خلال اللقاء مسألة سد النهضة، حيث عرض الوزير نتائج جلسة مجلس الأمن الأخيرة.

وأكد وزير الخارجية المصري "تقدير مصر" للبيان الذي أصدره الاتحاد الأوروبي مؤخرا والذي انتقد إعلان إثيوبيا ببدء الملء الثاني للسد دون التوصل إلى اتفاق مع دولتي المصب؛ مع تأكيد مطالبته بأهمية وضع خارطة طريق للتوصل إلى اتفاق عادل وملزم في إطار زمني محدد.

كما تناول اللقاء جهود مصر في إيقاف أي تدفقات للمهاجرين من سواحلها، فضلا عن وجود نحو 6 ملايين مهاجر ولاجئ في مصر. 

ومن جانب آخر، جرى خلال اللقاء، تناول القضية الفلسطينية وملف عملية السلام وضرورة تحريكه وخلق زخم دولي من أجل الدفع قدما نحو إيجاد تسوية عادلة وشاملة.

كما تطرَق اللقاء إلى الملف السوري وتبادل الرؤى في هذا الشأن، فضلا عن تطورات الأوضاع في ليبيا، حيث تم التأكيد على أهمية إجراء الانتخابات الليبية في موعدها يوم 24 ديسمبر 2021، وخروج كافة القوات الأجنبية والمرتزقة من ليبيا دون تأخير أو استثناء.

المصدر / فلسطين أون لاين