في حال عدم الإخلاء

الاحتلال يهدد أهالي حمصة الفوقا في الأغوار بالإعتقال

...
صورة أرشيفية

هددت قوات الاحتلال الإسرائيلي، اليوم الخميس، المواطنين في خربة "حمصة الفوقا" بالأغوار الشمالية بالاعتقال في حال عدم إخلائها.

وأفاد مسؤول ملف الأغوار في محافظة طوباس معتز بشارات، في تصريح نشرته وكالة الأنباء (وفا) التابعة للسلطة، بأن الاحتلال هدد المواطنين في الخربة بإخلاء المنطقة، وفي حال عدم استجابتهم فإنه سيشن حملة اعتقالات بحقهم، ويهجرهم بالقوة، عدا عن نصب حواجز ثابتة على مداخل الخربة لإغلاقها.

يُذكر أن الاحتلال هدم أمس الأربعاء، منشآت المواطنين في خربة حمصة بالكامل، وترك المواطنين دون مأوى، علما أن هذه المرة السابعة التي يهدم فيها الخربة منذ نهاية العام الماضي، بغية تهجيرهم من المنطقة.

وتشكل منطقة الأغوار التي تبلغ مساحتها قرابة 720 ألف دونم، 30% من مساحة الضفة الغربية، ويعيش فيها حوالي 50 ألف فلسطيني، بما فيها مدينة أريحا، وهو ما نسبته 2% من مجموع السكان الفلسطينيين في الضفة، بحسب إحصائيات فلسطينية رسمية.

وتُقسم مناطق الأغوار إلى ثلاث مناطق على النحو التالي: (أ) وتخضع لسيطرة السلطة الفلسطينية ونسبتها 7.4% من مساحتها الكلية، (ب) وهي منطقة تقاسم مشتركة بين السلطة الفلسطينية و(إسرائيل) ونسبتها 4.3%، ومناطق (ج) وتخضع لسيطرة إسرائيلية كاملة وتشكل أكثر من 88% من المساحة الكلية.

وتقام على مناطق الأغوار الفلسطينية 31 مستوطنة إسرائيلية، غالبيتها زراعية، ويسكنها أكثر من 8 آلاف مستوطن.

وأنشأت (إسرائيل) في تلك المناطق 90 موقعًا عسكريًا منذ احتلالها عام 1967، وهجرت أكثر من 50 ألف فلسطيني منذ نفس العام.

ويمثل غور الأردن جزءًا حيويًا باعتباره سلة غذاء الضفة الغربية وحدود فلسطين الشرقية التي تربطها مع المملكة الأردنية.

المصدر / فلسطين أون لاين