عائلة الريماوي: ابننا يدافع عن حرية الرأي وفقًا للقانون الأساسي

...
الريماوي أعلن الدخول في إضراب عن الطعام

أكدت عائلة الصحفي والناشط علاء الريماوي، أن ابنها يقوم بدوره كصحفي فلسطيني ويدافع عن حرية الرأي والكلمة بما يضمنه القانون الاساسي الفلسطيني.

وقالت العائلة في بيان لها، اليوم الأحد: "ندين بأقسى عبارات الادانة والرفض والاستنكار الحملة الممنهجة ضد ابننا الصحفي علاء المليئة بالكذب والفرية ومحاولات التشويه والشيطنة والقدح ونؤكد بأننا سنلاحق قضائيا كل من يثبت تورطه بهذا الانحطاط أفرادا ومؤسسات".

وأضافت العائلة: إن "الحملة مشبوهة وان من يقف خلفها هم اصحاب اجندات طارئة على شعبنا والهدف منها اما تسليم ابننا للاحتلال على خلفية فبركات لاتصال مع جهات يعد الاحتلال التواصل معها يوجب الاعتقال او التأسيس للمس بابننا على قاعدة التعرض للناشطين كما حصل مع الناشط المعارض نزار بنات".

وتابعت: "بدلاً من انشغال النائب العام باستدعاء ابننا علاء الريماوي على خلفية خطبة الجمعة التي ادان فيها مقتل المعارض نزار بنات كان من الاجدر به ملاحقة قتلة نزار واستدعاء من يهددون السلم الاهلي من مروجي الاشاعات اللذين يؤسسون لجرائم بحق الناشطين كما حصل مع نزار بنات".

وأوضحت أن الدعوة المقدمة من قبل وزارة الاوقاف تتساوق مع الحملة الممنهجة ضد الصحفي علاء، مؤكدين أن معاقبة الوزارة للخطباء اللذين تحدثوا عن جريمة قتل المعارض نزار بنات وتعميمها على الخطباء بعدم الحديث في مواضيع جانبية اشارة الى قضية بنات يضع الوزارة في خانة التماهي مع الجريمة.

المصدر / فلسطين أون لاين