نفّذ عملية طعن

​السجن 16 عاماً ونصف لأسير من الخليل

...
الاحتلال فرض غرامة مالية بقيمة 100 ألف شيكل على الأسير وريدات
الخليل - فلسطين أون لاين

أصدرت محكمة الاحتلال الاسرائيلي، اليوم حكماً بالسجن 16 عاماً على أسير فلسطيني من بلدة الظاهرية جنوب الخليل على خلفية تنفيذه عملية طعن أدت إلى إصابة مستوطن.

وأكّد محامي نادي الأسير الفلسطيني رسلان محاجنة، الاثنين 28-11-2016، أن محكمة الاحتلال المركزية في مدينة اللد، حكمت على الأسير تامر يونس وريدات، بالسّجن الفعلي (16 عاماً ونصف) وغرامة مالية بقيمة 100 ألف شيكل (25.8 ألف دولار)، بذريعة إصابة مستوطن ومحاولة طعن مستوطنيْن آخريْن.

وdتهم الاحتلال الإسرائيلي الأسير وريدات (26 عاماً)، بتنفيذ عملية طعن في مدينة "بيتاح تكفا" قرب مدينة تل أبيب وسط الأراضي الفلسطينية المحتلة عام 1948، في السابع من تشرين أول/أكتوبر 2015، أسفرت عن إصابة مستوطن واحد، قبل أن يتم اعتقاله.

وذكرت القناة الثانية في التلفزيون العبري، في حينه، أن شابا فلسطينيا هاجم مستوطنا إسرائيليا قرب إحدى المجمعات التجارية وسط منطقة "بيتاح تكفا" المحتلة قرب تل أبيب، الأمر الذي أدى إلى إصابة المستوطن بجراح متوسطة، نُقل على إثرها الى أحد المشاقي لتلقي العلاج.