فلسطين أون لاين

آخر الأخبار

بمناسبة يوم الأسير: شهادة الأسير عز الدين عمارنة عن السجون وعجائبها السبع!

منذ 7 أكتوبر.. الاحتلال اعتقل نحو 100 صحفي فلسطيني بشكلٍٍ تعسفي

استنادًا لـ "تسجيل صوتي".. "التحقيقات الفيدرالي" يكشف تفاصيل جديدة عن حادثة اغتيال الطفلة هند وأسرتها

"كل يوم هو بمثابة صراع من أجل البقاء".. الأمم المتحدة تدعو لمساعدات بقيمة 2.8 مليار دولار للفلسطينيين

هكذا يشارك أطباء "إسرائيليون" في جرائم تعذيب أسرى غزة وبتر أطرافهم "دون رحمة"

"بقذيفة إسرائيلية واحدة".. قتلت 5 آلاف من أجنة أطفال بغزّة وأزهق الأمل الأخير لمئات الأزواج بـ "الإنجاب"

السلطات الأمريكية تعتقل موظفين في "جوجل" احتجوا ضد التعاون التكنولوجي مع "إسرائيل"

هنية يبحث مع وزير الخارجية التركي التطورات السياسية والميدانية المتعلقة بالحرب على غزة

حماس: أسرى الاحتلال عالقين في حسابات نتنياهو ومناورات "البحث عن العظام" في مقابر غزة فاشلة

"طوفان الأقصى" تكبّد "إسرائيل" خسائر باهظة.. "تل أبيب" تسجل يوميًا 60 جنديًا معاقًا بسبب عدوانها على غزة

شباب يعرضون أفكارهم الإبداعية في معرض للشركات

...
جانب من فعاليات المعرض
غزة - صفاء عاشور

يشارك العديد من الشباب الفلسطيني في برنامج "مبادرون 3" الذي افتتحته الجامعة الإسلامية أول أمس، حيث يهتم بالأفكار الإبداعية المقدمة من هؤلاء الشباب ويعمل على تطويرها ومساعدتهم في الوصول إلى سوق العمل.

هذا هو ما حققه الشباب الذين قدموا العديد من المشاريع التي تحمل أفكاراً جديدة ساعدت أصحابها لأن يكونوا ضمن فئة قليلة استطاعت الوصول إلى القمة وبدء مشاريع خاصة بهم في سوق العمل والانطلاق للتواصل مع العالم الخارجي.

إبراهيم فتحي صاحب شركة "DOT" التي تقدم خدمات التصميم الجرافيكي والانفوجرافيك، أكد أن الشركة تعمل على تقديم خدماتها من خلال لمسة فنية ممزوجة بالخبرة لأكثر من 10 سنوات في هذا المجال.

وقال لـ"فلسطين": "لقد عملت في هذا المجال منذ سنوات عدة من خلال تصميم وطباعة المطبوعات الورقية والجلدية ويافطات الكمبوزيت وغيرها من الأدوات الإعلانية المختلفة"، مؤكداً أن مشروع مبادرون ساهم بشكل كبير في تأسيس شركته الخاصة.

وأضاف: إن "مشاركتنا في برنامج مبادرون وفرت لنا الدعم المالي والمعنوي والخبرات التي ساهمت في توجيهنا إلى الطريق السليم"، لافتاً إلى أنه افتتح شركته الخاصة منذ ستة شهور وبدأ العمل فيها هو واثنان من الموظفين الإضافيين.

حلم بالعالمية

من جهته، عبر أحمد السحار عن سعادته من حجم الإقبال على الزاوية الخاصة به في المعرض والتي يعرض من خلالها عددا من منتجات شركته من الأمور الخاصة بالرسم كالألوان والفراشي وأدوات الرسم.

وقال لـ"فلسطين": إن "نسبة بالإقبال على الزاوية الخاصة بشركتنا عالية؛ ونحن استغربنا حجم الفئة المهتمة بالرسم والألوان، ورغبة آخرين بالتعرف وشراء بعض منتجاتنا وخاصة الطابعة اليدوية والتي تعمل على نقل رسم معين إلى ورقة أخرى كأنها من رسم الشخص نفسه".

وأضاف: "الطابعة اليدوية وغيرها من المنتجات التي تصل إلى 17 منتجاً هي منتجات خاصة بالشركة، حيث نعمل على تصنيعها من الألف إلى الياء بمنتجات محلية لا نجد أي صعوبة أو مشاكل في توفيرها".

وأكد السحار أن شركته بالإضافة إلى ترويج منتجاتها في السوق المحلي فإنها تستهدف أيضاً التصدير إلى الضفة الغربية، حيث بدأت بعض الشركات هناك بطلب منتجات الشركة، معبرين عن أملهم في أن يتمكنوا بعد ذلك من التصدير لكافة دول العالم.

وأوضح أن هذا الحلم ليس ببعيد عنهم خاصة أن المنتجات التي يعملون على تصنيعها لا يقوم بتصنيعها إلا شركتان في كافة أنحاء العالم، ويعتبرون هم الشركة الثالثة التي تصنع الألوان بنفس الجودة بل أكثر وبسعر أقل.

وأوضحت سارة الصوري إحدى المشاركات في مشروع "Calcium Plus" أن الهدف من المشروع هو تصنيع جبنة بيضاء مدعمة بمواد طبيعية للأدوية الكيمائية لمساعدة مرضى هشاشة العظام.

وقالت:" فكرة المشروع جاءت للفريق في سنة التخرج من كلية تدريب غزة التابعة لـ"أونروا"، حيث كنا نهدف إلى تصنيع جبنة طبيعية مفيدة لمن يعاني من هشاشة العظام وخاصة فئة الأطفال الذين يرفضون أنواعا معينة من الطعام.

وأضافت الصوري:" نجحنا بالفكرة وأردنا تطويرها لذلك انضممنا لبرنامج مبادرون الذي عمل على دعمنا من الناحية المادية والمعنوية".

واقع افتراضي

وغير بعيد عن المبادرات الشبابية، أوضح أحمد الشرفا مدير شركة "فينكس" أنهم أول شركة فلسطينية تعمل في مجال الواقع الافتراضي وتوظيفه من خلال تنفيذ تطبيقات في مجالات متعددة مثل الترفيه والتعليم والثقافة.

وأشار لـ"فلسطين إلى أن الشركة تعمل أيضاً في مجالات الوسائط المتعددة المختلفة كالتصميم الجرافيكي وثلاثي الأبعاد وإنتاج الفيديو بأفكار إبداعية عالية، لافتاً إلى أن الفئة المهتمة بمثل هذه الأنشطة خارج القطاع أكثر من داخله.

ولفت الشرفا إلى أنه منذ تأسيس الشركة وهو يعمل في هذا المجال مع إحدى الجهات في دولة الإمارات العربية المتحدة والتي تطلب منه تنفيذ بعض التطبيقات التعليمية الخاصة بالمناهج الدراسية لتسهيل تدريسها للطالب عبر الواقع الافتراضي.

وأشار أن شركته تعمل على تنفيذ مشروع يهدف إلى تعريف الطالب الفلسطيني على المدن الفلسطينية وأبرز المعالم التي تشتهر فيها، منوهاً إلى أنه سيتم ترويج هذا المشروع مجاناً على كافة الفئات التي تطلبه من مدارس تعليمية وغيرها.