على طريق التطبيع.. وفد تشادي يصل (تل أبيب)

...

قالت هيئة البث الإسرائيلي اليوم، الثلاثاء، إن وفدا تشاديا برئاسة الرئيس عبد الكريم ديبي، وصل إلى سرا، الليلة الماضية، وسيلتقي مع رئيس حكومة الاحتلال، بنيامين نتنياهو، ووزير الاستخبارات، إيلي كوهين.

وحسب هيئة بث الاحتلال، فإن مكتب رئيس نتيناهو رفض التعقيب، لكن كوهين أكد أنه التقى الوفد التشادي، الذي يضم مستشار الأمن القومي ومسؤولين في الاستخبارات.

ونقلت إذاعة جيش الاحتلال عن مسؤولين إسرائيليين قولهم إن المحادثات ستتناول تطبيع العلاقات بين (إسرائيل) وتشاد، بما في ذلك التعاون الاقتصادي.

ويأتي ذلك بعد توصل الاحتلال والإمارات إلى اتفاق تحالف وتطبيع علاقات.

وزار نتنياهو تشاد، العام الماضي، وأعلن حينها عن استئناف العلاقات الدبلوماسية بين الجانبين. كما زار الرئيس التشادي، إدريس ديبي، دولة الاحتلال العام الماضي.

وكانت سكرتارية حكومة الاحتلال قد أعلنت، قبل أسبوعين، أن الرئيس التشادي سيزور (تل أبيب) منتصف الأسبوعي الماضي.

وخلال زيارته لتشاد، في كانون الثاني/يناير العام الماضي، وقع نتنياهو ديبي على "مذكرة رسمية لتطبيع العلاقات الدبلوماسية بين البلدين، حيث يعتبران ذلك بداية الطريق لتعاون مستقبلي لما فيه مصلحة "الدولتين".

المصدر / فلسطين أون لاين