لماذا استُبعد ميسي من قائمة "الكرة الذهبية" وتواجد رونالدو؟

...
ميسي ورونالدو من حفل سابق للكرة الذهبية

خرج الأرجنتيني ليونيل ميسي لاعب باريس سان جيرمان من قائمة مرشحي جائزة "الكرة الذهبية" للمرة الأولى منذ عام 2005، وواصل رونالدو ظهوره بالقائمة بشكل متواصل منذ عام 2004.

وفاز ميسي في الجائزة خلال سبع مناسبات كان آخرها عام 2021، كأكثر من حققها في تاريخ كرة القدم.

وقال الصحافي بمجلة "فرانس فوتبول" إيمانويل بويان وأحد المشاركين في تنظيم حفل الكرة الذهبية، لصحيفة "ليكيب": بالطبع حينما تتحدث عن ميسي الفائز بالجائزة لـ7 مرات، والمتواجد بالقائمة لـ15 عامًا على التوالي، فأنت تتحدث عن لاعب له اعتبارات كثيرة حينما يتعلق الأمر بالقائمة النهائية.

وتابع: ميسي كان جزءًا من النقاشات حول قائمة الـ30 لاعب، لكن المعايير الجديدة للجائزة لم تصب في مصلحته.

وأكمل: استبعاد معيار مسيرة اللاعب بأكملها، وأخذ الموسم الكروي بالاعتبار وليس العام بأكمله، جعلنا نستبعد فوز ميسي بكوبا أميركا كمعيار لاختياره، علينا أن نعترف أيضًا أن موسم ميسي الأخير في باريس كان مخيبًا للآمال من حيث الأرقام والإحصائيات.

وأحرز ميسي 6 أهداف فقط خلال 26 مباراة بالدوري الفرنسي الموسم الماضي.

وأكدت "ليكيب" أن رونالدو تواجد ضمن نخبة اللاعبين لأسباب كثيرة أهمها أنه أصبح الهداف التاريخي لمنتخب بلاده، وسجل بالموسم الماضي 32 هدفًا خلال 49 مباراة بجميع المسابقات، منها 6 أهداف بدور المجموعات لدوري أبطال أوروبا.

المصدر / وكالات