الزهار يهاتف ذوي الشهيد النابلسي ويشيد ببطولته

...
محمود الزهار القائم بأعمال رئاسة المجلس التشريعي

هاتف النائب د. محمود الزهار القائم بأعمال رئاسة المجلس التشريعي، صباح اليوم الخميس، ذوي الشهيد إبراهيم النابلسي، مشيدًا بجهاده، ومبرقًا بالتحية لوالد ووالدة الشهيد البطل ومباركًا صبرهما واحتسابهما الشهيد عند الله.

وأكد الزهار خلال اتصاله أن المقاومة هي خيار الشعب الفلسطيني للدفاع عن المقدسات ودحر الاحتلال الغاصب عن أرضنا وشعبنا، مشددا أن وصية الشهيد ابراهيم بعدم إلقاء السلاح ستتحقق حتى زوال الاحتلال وتحرير فلسطين كل فلسطين.

وأشاد ببطولة وتضحيات الشهيد النابلسي ورفاقه الأبطال في نابلس وفي كل المدن والأراضي الفلسطينية، مؤكدا أن دماء الشهداء لن تذهب هدراً وستبقى وقودا للمقاومة الباسلة في وجه الاحتلال وإرهابه.

واغتالت قوات الاحتلال الثلاثاء المطارد النابلسي، إلى جانب الشابين إسلام صبوح وحسين جمال طه.

إبراهيم علاء عزت النابلسي، (28عامًا)، من سكان مدينة نابلس.

شارك منذ نعومة أظفاره في الفعل المقاوم للاحتلال الإسرائيلي، تعرض للعديد من محاولات الاغتيال، وأصبح من المطاردين الأكثر خطورة على جيش الاحتلال.

لقّبته (إسرائيل) بصاحب "الأروح التسعة"، نظرًا لفشلها في مرات عدة في اغتياله والوصول إليه.

المصدر / فلسطين أون لاين