جمعية كويتية تطلق حملة عاجلة لإغاثة غزة

...

أطلقت جمعية خيرية كويتية، اليوم الثلاثاء، حملة عاجلة لإغاثة أهالي غزة، عقب العدوان الإسرائيلي الأخير على القطاع، حملت عنوان "نبيها (نريدها) فزعة لأطفال غزة".

وقال رئيس قطاع إدارة الموارد المالية والتنمية في جمعية "نماء"، وليد البسام، لـ"قدس برس"، إن "الحملة تشمل جملة من المشاريع، دعماً للأسر الأكثر احتياجا في مختلف القطاعات بغزة، وتبدأ بالقطاع الصحي عبر توفير الأدوية، والمستلزمات الطبية، وتزويد المستشفيات بالأسرّة".

وأشار البسام إلى أنه "خلال الأيام القادمة سيبدأ دعم الأمن الغذائي للأسر المتضررة، وتوفير الدعم المالي للأسر النازحة التي تهدمت بيوتها، بتوفير بدل إيجار مساكن لهم".

وتابع أنه "بحسب الإحصائيات الأممية، فالأوضاع الإنسانية في غزة، تدق ناقوس الخطر، حيث أن أكثر من نصف سكان القطاع لا يعرفون معنى للأمن الغذائي، ونحو 80 بالمئة يعيشون بشكل أساسي على المساعدات الإنسانية لتلبية احتياجاتهم الأساسية في الغذاء والمسكن والصحة وبالنسبة للتعليم".

وأضاف أن "الحروب المتوالية على قطاع غزة، أدت إلى اهتراء شبه كامل في النظام الصحي، وعجز تام عن سد احتياجات القطاع بسبب ضعف الموارد".

وشهد قطاع غزة عدواناً إسرائيلياً، استمر لثلاثة أيام، أسفر عن استشهاد 46 فلسطينيًا، وإصابة 360 آخرين، ودُمرت خلاله عشرات المنازل، فيما ردت فصائل المقاومة بإطلاق مئات الصواريخ على مستوطنات غلاف غزة، وبلدات ومدن الاحتلال في الداخل.

المصدر / وكالات