استشهاد فتى برصاص الاحتلال في الخليل وإصابة العشرات بمواجهات الضفة

...
صورة للشهيد الفتى مؤمن جابر

استشهد فتى، بعد عصر اليوم الثلاثاء، برصاص قوات الاحتلال في الخليل، فيما أصيب عشرات الشبان خلال مواجهات اندلعت مع قوات الاحتلال في أكثر من محور بالضفة الغربية، تركزت أشدها في البيرة والخليل.

وأعلنت وزارة الصحة برام الله، قبل قليل، عن استشهاد الفتى مؤمن ياسين جابر  (17 عاماً) متأثراً بجروح حرجة للغاية برصاص الاحتلال الحي في الصدر.

وذكرت الوزارة، أن الشهيد جابر أصيب برصاصة من النوع المتفجر اخترقت قلبه، وقد وصل المستشفى الأهلي في حالة حرجة للغاية وكان قلبه متوقفا وتم إنعاشه وإدخاله لغرف العمليات، حيث أعلن الأطباء عن استشهاده.

كما أصيب شاب آخر برصاصة في الشريان الرئيسي بالفخذ، أدخل إثرها غرفة العمليات، ووصفت الصحة إصابته بالخطيرة.

وقد اندلعت مواجهات في منطقة الزاوية وسط الخليل بعد مسيرة غاضبة منددة بجريمة نابلس، مما أدى إلى إصابة عدد من المواطنين برصاص الاحتلال.

وفي البيرة وسط الضفة، قالت طواقم الهلال الأحمر، إنها تعاملت مع 15 إصابة 3 منها بالرصاص الحي على المدخل الشمالي للمدينة.

وأفادت وزارة الصحة بإصابة 6 مواطنين برصاص الاحتلال الحي في رام الله، مشيرةً إلى أن الإصابات وصلت مجمع فلسطين الطبي، بينها إصابتان خطيرتان.

واندلعت مواجـهات مع الاحتلال على المدخل الشرقي لبيت لحم، تركزت في منطقة المفتاح، حيث أطلقت خلالها قوات الاحتلال قنابل الغاز والصوت.

وفي القدس المحتلة، اندلعت مواجهات مع قوات الاحتلال في بلدة سلوان جنوب المسجد الأقصى المبارك، مما أدى إلى إصابة عدد من المواطنين، وفق مصادر محلية.

وبارتقاء جابر، يرتفع عدد شهداء اليوم في الضفة الغربية إلى أربعة، حيث استشهد إبراهيم النابلسي، وإسلام صبوح، وحسين جمال طه برصاص قوات الاحتلال عقب اقتحامها مدينة نابلس صباح اليوم.

المصدر / فلسطين أون لاين