دعوات استيطانية لاقتحام "الأقصى" غداً

...
مستوطنون يقتحمون باحات الأقصى المبارك (أرشيف)

دعت جماعات استيطانية في إطار ما يسمى "اتحاد منظمات الهيكل" المزعوم، أنصارها والمستوطنين إلى المشاركة الواسعة في اقتحام المسجد الأقصى المبارك، غداً الأحد.

وكثفت "جماعات الهيكل" المزعوم على مدار الأسابيع الماضية، إطلاق الدعوات لتنفيذ اقتحامات جماعية كبيرة، وأداء طقوس تلمودية في باحات المسجد الأقصى، في السابع من آب الجاري، بزعم تزامنه مع ما يسمى "ذكرى خراب الهيكل".

وتنظم هذه الجماعات اقتحامات واسعة للأقصى في كل عام، بمشاركة كبار الحاخامات والمستوطنين من مستوطنات الضفة الغربية، والقدس، ومسؤولين عن منظمات "الهيكل".

وتأتي الحملة هذا العام، تحت عنوان، "توقف عن البكاء وابدأ بالبناء"، وتهدف إلى جمع أكبر عدد ممكن من المستوطنين المتطرفين لاقتحام المسجد الأقصى في الذكرى المزعومة.

يشار إلى أن الاقتحامات للمسجد الأقصى تتم بشكل يومي؛ ما عدا الجمعة والسبت، وخلال فترتين صباحية ومسائية (بعد صلاة الظهر) ولمدة أربع ساعات ونصف الساعة (إجمالية).

وتقوم قوات الاحتلال بين الفينة والأخرى بإبعاد مرابطين ومرابطات عن المسجد الأقصى لحجج واهية، بهدف تفريغه من أهله ومرابطيه وإفساح المجال للمستوطنين كي يعيثوا فيه فساداً.

المصدر / فلسطين أون لاين