27 طائرة حربية صينية تدخل مجال الدفاع الجوي لتايوان

...

دخلت 27 طائرة حربية صينية، اليوم الأربعاء، مجال الدفاع الجوي لتايوان، وقالت وزارة الدفاع في تايوان إنها أرسلت طائرات نفاثة لتحذير الطائرات الصينية التي اخترقت منطقة الدفاع الجوي التابعة لها، مشيرةً إلى أن 22 طائرة صينية عبرت خط الوسط لمضيق تايوان.

وأشارت الوزارة إلى أنّها أرسلت دورية جوية لمراقبة الوضع، ونشرت أنظمة صواريخ مضادة للطائرات، وإصدار إنذارات لاسلكية.

جدير بالذكر أنّ وزارة الدفاع في تايوان أعلنت أمس الثلاثاء، أن 21 طائرة حربية صينية اخترقت مجال وسائل الدفاع الجوي للجزيرة.

هذا وبدأت الصين مناورات عسكرية بحراً وجواً بالقرب من تايوان، شملت إطلاق ذخائر بعيدة المدى في مضيق تايوان، وقد أعلنت عنها أمس في 6 مناطق حول تايوان بين 4 و7 من آب/أغسطس الجاري.

وقالت وزارة الخارجية الصينية، في وقتٍ سابق اليوم، إنّ إجراءات الردّ على زيارة رئيسة مجلس النواب الأميركي، نانسي بيلوسي، لتايوان ستكون "قوية وسريعة".

وأضافت الخارجية أنّ "الصين ستفعل كل ما يلزم للدفاع عن أراضيها، والولايات المتحدة ستتحمل عواقب زيارة بيلوسي لتايوان".

وزير الخارجية الصيني، وانغ يي، أكّد من جهته ردّاً على زيارة بيلوسي لتايوان، أنّ "تنفيذ الوحدة الوطنية الكاملة مع تايوان هو "توجّه عام وحتمية تاريخية".

ووصلت بيلوسي رغم التحذيرات الصينية إلى مطار تايبيه مساء أمس الثلاثاء، واجتمعت صباح اليوم الأربعاء برئيس أركان تايوان تساي إنغ ون.

وقبل أيام، قالت وزارة الدفاع التايوانية، إنّ 21 طائرة حربية صينية اخترقت مجال وسائل الدفاع الجوي في الجزيرة، تزامناً مع وصول بيلوسي إلى الجزيرة.

يُذكر أنّ زيارة بيلوسي هي الأولى للجزيرة منذ عام 1997 من جانب من يَشغل منصب رئيس مجلس النواب الأميركي. وكان من المقرر إجراؤها في نيسان/أبريل الماضي، إلّا أنّ مصادر رسمية أفادت، في وقت لاحق، بأنّ بيلوسي أُصيبت بفيروس كورونا، ما استدعى تأجيلها.

المصدر / وكالات