خاص نقابة الإسعاف والطوارئ في الضفة تتجه إلى الإضراب الشامل

...
صورة أرشيفية
رام الله-غزة/ محمد أبو شحمة:

أكدت نقابة خدمات الإسعاف والطوارئ في جمعية الهلال الأحمر، أنها تتجه نحو الإضراب الشامل في جميع مرافق الجمعية في الضفة الغربية المحتلة، بعد "اعتداء" مديرها على أحد ضباط الإسعاف.

وأفاد الناطق باسم نقابة خدمات الإسعاف والطوارئ، أسامة السويطي، بأن مدير الجمعية "ضرب أحد ضباط الإسعاف خلال الاعتصام بمقر الجمعية، نُقل على إثرها للمستشفى".

وقال السويطي في حديث لـ"فلسطين": إننا "سنتجه إلى الإضراب الشامل، خاصة أن مدير الجمعية اتهم ضباط الإسعاف بأنهم عملاء للاحتلال ولصوص".

ولفت إلى أن ضباط الإسعاف يطالبون بتطبيق الاتفاقيات الموقعة مع جمعية الهلال الأحمر منذ أربع سنوات ووقف فصل كوادر الإسعاف، ووقف اجتزاء رواتب الموظفين وزيادة عدد سيارات الإسعاف.

وذكر أن النقابة تطالب الجمعية بصرف مستحقات العاملين عن الساعات الإضافية في شهر رمضان للأعوام الثلاثة الماضية، ورفع علاوة طبيعة العمل بنسبة 100% أسوة بالعاملين بالمهن الطبية، ونظام الورديات المجزأة.

يذكر أن جمعية الهلال فصلت قبل 4 أشهر أكثر من 30 موظفًا، وسحبت سيارات إسعاف من عدة مناطق في الضفة الغربية.