فلسطين أون لاين

آخر الأخبار

بدءًا من"العكازات" حتى "الكرواسان بالشوكلاتة"!.. ما هي المواد التي ترفض حكومة الاحتلال إدخالها في مساعدات غزة؟

دبلوماسي بريطاني سابق يُجيب: هل انتصرت حماس في أطول حرب خاضتها "إسرائيل"؟

تقرير عبري يكشف: تضارب بين الإعلام وجيش الاحتلال بشأن أعداد الجنود القتلى والجرحى بغزة

حماس: القصف المكثّف على الأحياء السكنية في مخيم النصيرات حلقة جديدة من حرب الإبادة

المستوطنون يقتلون فلسطينيًا بحماية جيش الاحتلال في قرية مغير شرق رام الله

آخر التطورات.. قصف متواصل واستهداف "مباشر" لمجموعة من الصحفيين في النّصيرات

صحيفة أمريكية: "إسرائيل" تستعد لهجوم من إيران خلال الـ48 ساعة المقبلة.. وهذه سيناريوهات الرد

اقتراح علم فلسطين لمستخدمي iPhone الذين يكتبون "القدس" يثير جدلاً ويغضب "الإسرائيليين"

ألمانيا تحتجز جراح غزة غسان أبو ستة وتمنعه ​​من الدخول لأراضيها

خلال الساعات الماضية.. 89 شهيدًا و120 إصابة في 8 مجازر جديدة ضد العائلات الفلسطينية في غزة

بعد الإفراج عنه من سجون السلطة

تقرير الصحفي "الفاخوري": حققوا معي بشأن "نزار بنات" و"ما خفي أعظم"

...
الخليل-غزة/ محمد أبو شحمة:

أفاد الصحفي الأسير المحرر ثائر الفاخوري أن جهاز المخابرات التابع للسلطة بمدينة الخليل جنوبي الضفة الغربية المحتلة ركز خلال تحقيقه معه حول الناشط والمعارض السياسي المغدور نزار بنات، وبرنامج "ما خفي أعظم" الذي تعده قناة الجزيرة.

وقال الفاخوري في حديثه لصحيفة "فلسطين": "جاءني اتصال من شخص عرف نفسه باسم أبو خليل من مخابرات السلطة الأربعاء الماضي، وطلب مني الحضور للمقر لتناول قهوة وتوجيه أسئلة لي ثم السماح لي بالمغادرة، فطلبت منه تعريف نفسه بالكامل ورفضت الاستجابة له".

وأضاف: "بعد تدخلات ووساطات ذهبت إلى مقر جهاز المخابرات في الخليل، وهناك خضعت للتحقيق من ضابط وكانت الأسئلة تتعلق بعملي الصحفي، وتصويري برنامجًا عن الشهيد بنات لقناة الجزيرة".

وتابع: "تم توجيه أسئلة لي حول علاقتي مع شبكة قدس برس، والزميل الصحفي تامر المسحال، وكانت أجوبتي أنني أعمل في إطار مهني"، موضحا أنه بعد انتهاء التحقيق طلب منه الضابط التوقيع على إفادته، لكنه رفض بسبب إضافة بعض البيانات التي لم يدلِ بها، وهو ما جعل الضابط يقوم بتقديم شكوى كيدية ضده زعم خلالها أنه تم مهاجمته.

وبين أن مخابرات السلطة قامت بوضعه في السجن بعد تقييد يديه بسبب تلك الشكوى، لكن بعد وساطات من مؤسسات حقوقية تم الإفراج عنه أول من أمس الساعة 12 فجرًا.

ولفت إلى أن اعتقاله الأخير لدى السلطة يعد المرة الـ15 على التوالي وجميعها تتعلق بعمله الصحفي والرأي والتعبير.

ويعمل الفاخوري مراسلا لوكالة "قدس برس" في مدينة الخليل، وعدد من الوسائل الإعلامية المحلية والعربية، وهو أسير محرر ومعتقل سياسي سابق، ويعاني جرحًا في الكلى في إثر إضراب سابق عن الطعام خاضه في سجون الاحتلال، وهو متزوج وله طفلان.

وتواصل أجهزة أمن السلطة في الضفة الغربية اعتقال واستدعاء الصحفيين والنشطاء والطلاب والأسرى المحررين على خلفية توجهاتهم السياسية، وسط مناشدات الأهالي بالإفراج عنهم.