تصاعد اعتداءات الاحتلال في الضفة والقدس

...
صورة أرشيفية

صعّدت قوات الاحتلال ومستوطنوها، اليوم الخميس، من اعتداءاتهم واقتحاماتهم، بحق الفلسطينيين في عدة مناطق بالضفة الغربية والقدس المحتلتين.

واقتحم عشرات المستوطنين، صباح اليوم، باحات المسجد الأقصى المبارك، بحماية مشددة من شرطة الاحتلال الإسرائيلي.

وقالت دائرة الأوقاف الإسلامية، إن 82 مستوطناً اقتحموا الأقصى، من جهة باب المغاربة، ونفذوا جولات استفزازية، وأدوا طقوسا تلمودية في باحاته.

وفي الخليل، اعتدت مجموعة من المستوطنين، على رعاة أغنام في منطقة "الجوايا" بمسافر يطا جنوب المدينة.

وقالت مصادر محلية، إن مستوطني مستوطنة "اتسخار مان" المقامة عل أراضي المواطنين بمسافر يطا، اعتدوا على رعاة أغنام عرف منهم ممدوح دعاجنة، والطفل محمد محمود ادعيس، في أثناء رعيهم الأغنام بالقرب من تجمع الجوايا، وطردوهم من المراعي.

كما اقتحم مستوطنون، بحماية قوات الاحتلال الإسرائيلي، موقع "تل أريحا" القديم الأثري في مدينة أريحا، شرق الضفة الغربية.

وقالت مصادر محلية، إن عشرات المستوطنين اقتحموا "تل أريحا" القديم عبر حافلات، بحماية مشددة من جيش الاحتلال.

ونوهت المصادر إلى أن قوات الاحتلال حاصرت المكان، ومنعت الصحفيين والشبان من الاقتراب، ودقق جنودها في بطاقات المواطنين الشخصية.

من ناحية أخرى، أصدرت بلدية الاحتلال في القدس 81 أمر هدم ووقف بناء خلال اليومين الماضيين.

وقالت بلدية الاحتلال، إن الحملة الحالية ستستمر حتى الخامس عشر من الشهر المقبل، لفرض ما أسمته القوانين الخاصة بتنظيم البناء ونفاذ القانون على المقدسيين في شرقي القدس.

وشملت الأوامر 16 قرار هدم في المدينة وأحيائها وقراها، لمباني منفردة ولعمارات متعددة الطوابق، بالإضافة إلى أوامر هدم إدارية لعدد من منازل البلدة جنوب المسجد الأقصى المبارك بذريعة عدم الترخيص.

ووزعت تلك الأوامر في أحياء: شعفاط وبيت حنينا البستان، وعين اللوزة، ووادي يا صول، وصور باهر، والطور، والعيسوية، في حين صورت طواقم البلدية المباني والمنازل المستهدفة وأخذت مساحات 14 منها.

المصدر / فلسطين أون لاين