كوخافي يزور دولة عربية الأسبوع القادم

...

يزور رئيس أركان جيش الاحتلال الإسرائيلي، أفيف كوخافي، دولة عربية بشكل سري يوم الإثنين القادم؛ حسب ما أعلن الناطق بلسان الجيش اليوم، الجمعة.

وقال إن "كوخافي سيزور الأسبوع القادم دولة عربية لم يسبق أن زارها رئيس لأركان الجيش الإسرائيلي".

وأضاف أنه "سيتم الإعلان عن الدولة المقرر زيارتها بعد وصول كوخافي إليها، وذلك لاعتبارات أمنية".

وتأتي هذه الزيارة لكوخافي بعد عقد جلسة أمنية مع الرئيس الأميركي، جو بايدن، بمشاركة كبار المسؤولين في أجهزة الأمن الإسرائيلية، وذلك في جولته في منطقة منظومات الدفاع الجوية المتعددة الطبقات لاعتراض الصواريخ، التي نشرتها وزارة الأمن في المطار استعدادا للزيارة؛ حسب ما أفادت القناة 12 الإسرائيلية في وقت سابق.

كما عرض وزير حرب الاحتلال الإسرائيلي، بيني غانتس، على بايدن مجموعة من الاتفاقيات الأمنية (بعضها جديد – بحسب القناة)، وقعتها (إسرائيل) مع دول عربية ليست طرفا في "اتفاقيات أبراهام".

وطالبت (إسرائيل) من بايدن رعاية الولايات المتحدة لهذه الاتفاقيات والعمل على دفعها قدما تمهيدا للإعلان عنها رسميا.

وفي سياق متصل، عقدت الولايات المتحدة في مصر لقاء سريا في شهر آذار/مارس الماضي، حول "تهديد الطائرات المسيرة" التي تطلقها إيران، حيث شارك فيه رئيس أركان جيش الاحتلال الإسرائيلي، أفيف كوخافي، ورئيس أركان الجيش السعودي، فياض بن حامد الرويلي، ورئيس أركان القوات المسلحة القطرية، سالم بن حمد النابت، إلى جانب ضباط كبار من الأردن ومصر والبحرين، فيما أرسلت الإمارات ضابطا أقل رتبة، وفق ما نقلت صحيفة "وول ستريت جورنال" عن مسؤولين رسميين أميركيين ومن الشرق الأوسط.

وعقد اللقاء في منتجع شرم الشيخ في سيناء، وهو الأول من نوعه الذي يشارك فيه ضباط إسرائيليون وعرب بهذا المستوى الرفيع، برعاية الجيش الأميركي بادعاء التباحث في تهديد مشترك.

المصدر / شهاب