أشار فيها إلى ما يجري في القدس والأقصى

هنية يبعت رسائل تهنئة بالعيد إلى رؤساء دول وشخصيات عربية وإسلامية

...

بعث رئيس المكتب السياسي لحركة حماس إسماعيل هنية رسائل تهنئة بعيد الأضحى المبارك إلى الملوك والرؤساء ورؤساء الحكومات والبرلمانات العربية والإسلامية، والعديد من قادة الأمة وزعمائها وعلمائها ومفكريها من مختلف التيارات السياسية والفكرية.

وأشار رئيس الحركة في رسالته إلى ما يجري في القدس والأقصى، وقال "قبلة المسلمين الأولى ثالث المساجد، لا يستطيع المسلمون شد الرحال إليه، والتمتع بحرية العبادة فيه، وما زال يئن تحت نير الاحتلال، الذي يسعى إلى تقسيمه زمانًيا ومكانيًا، أو هدمه عبر الحفريات من تحته، ومحاولة فرض وقائع جديدة؛ بما يتطلب وقفة جادة، والعمل الدؤوب من أجل تحريره، وتأمين الوصول إليه، وحرية العبادة فيه، وتوفير الحماية للمصلين والعاكفين فيه، وكشف ممارسات الاحتلال فيه وفي مدينة القدس، والتأكيد على إسلاميتها وعروبتها.

وأضاف في رسالته أن شعبنا الفلسطيني وشعوب أمتنا كافة، تتطلع إلى ما يقوم به قادتها، وكلنا أمل أن تتوحد الجهود وتتضافر لخدمة قضايا الأمة الكبرى، وفي طليعتها القدس والمسجد الأقصى المبارك، وأن نعمل كل في ميدانه بما يستطيع من أجل عزتنا وكرامتنا وحقوقنا ومقدساتنا.

وتمنى رئيس الحركة في رسالته الاستقرار والازدهار والوحدة لأمتنا ودولنا بما يحفظ مصالح وقضايا الأمة، وفي مقدمتها قضية فلسطين.

المصدر / فلسطين أون لاين