بالصور هنية ووفد قيادة حماس يزوران مجلس الأمة الجزائري

...

زار رئيس المكتب السياسي لحركة حماس، إسماعيل هنية، ووفد قيادة الحركة، ظهر اليوم الأربعاء، مقر مجلس الأمة الجزائري، والتقى مع رئيس المجلس صالح قوجيل.

ورحب قوجيل بوفد حماس، وعبر عن سعادة الجزائر بهذه الزيارة لقادة المقاومة ومشاركتهم الاحتفالات في الذكرى الستين للاستقلال الجزائري، معبرا في الوقت نفسه عن أهمية توحيد الموقف الفلسطيني.

وقال رئيس مجلس الأمة، إن الجزائر ستبقى دوما إلى جانب فلسطين والشعب الفلسطيني في مواجهة جرائم الاحتلال، وستظل الجزائر محافظة على مواقفها الرافضة لأي تطبيع أو هرولة سياسية تجاه الاحتلال.

من جانبه عبّر هنية عن الشكر والتقدير لرئيس المجلس وللمواقف الصلبة تجاه القضية الفلسطينية، وقدم له وللجزائر الشقيقة وشعبها العظيم التهنئة في الذكرى الستين للاستقلال الجزائري.

وأشاد هنية بمواقف الرئيس الجزائري عبد المجيد تبون من القضية الفلسطينية واستضافته وفد الحركة بدعوة كريمة منه، والتصريحات والمواقف النبيلة التي صدرت منه، وأكدت إصراره على الوقوف إلى جانب القضية الفلسطينية وتمسكه برفض التطبيع مع الاحتلال الصهيوني.

واستعرض رئيس الحركة المستجدات الأخيرة على الصعيد السياسي والميداني، وخاصة جرائم الاحتلال في مدينة القدس، محذرا من مخاطر التطبيع في المنطقة بما يمثله من محاولة لتصفية القضية الفلسطينية وشرعنة الامتداد الصهيوني في ساحات الأمة.

ودعا إلى تضافر الجهود في ملاحقة قادة الاحتلال في المحاكم الدولية على جرائمهم ضد الشعب الفلسطيني، وأهمية تفعيل جريمة اغتيال الصحفية شيرين أبو عاقلة التي يحاول الاحتلال التفلت من مسؤولية قتلها.

وفي ختام اللقاء أكد رئيس الحركة على أمنياته للجزائر بدوام الأمن والاستقرار، وأن يحفظها الله من كل سوء، ويديمها نصرة لفلسطين وشعبها.

وكان هنية قد اجتمع اليوم، مع قادة الجيش الجزائري وعدد من مستشاري الرئيس الجزائري، كما زار "مقام الشهيد".

8855.jpg
 

885522.jpg
 

المصدر / فلسطين أون لاين