هيئة الأسرى تعلن اكتشاف إصابات جديدة بالسرطان بصفوف الأسرى

...
أسرى في ساحة إحدى سجون الاحتلال (أرشيف)

كشفت هيئة شؤون الأسرى اليوم الخميس، عن وجود أربع حالات جديدة بين الأسرى في سجون الاحتلال، مصابين بالسرطان أو كتل سرطانية.

وأوضحت الهيئة خلال مؤتمر صحفي عقد برام الله مع وزارة الصحة الخميس أن عدد الأسرى المصابين بالسرطان بلغ 27 أسيرا، بعد الكشف عن 4 حالات جديدة.

وبينت أن العلاج حاليا داخل السجون شبه معدوم، وأن الاحتلال طرح في "الكنيست" مشروعًا يطالب بعلاج الأسرى على حسابهم الخاص، وهذا ما حصل مع الأسيرة إسراء الجعابيص، والتي تحتاج لإجراء عمليات جراحية.

وأشارت إلى أن انتشار الأمراض بين الأسرى ناتج عن عدم توفير العلاج، وعدم إجراء عمليات جراحية وخصوصا لمن مكثوا سنوات طويلة داخل الأسرى، كما حصل مع الأسير المريض ناصر أبو حميد.

وتطرقت إلى وسائل التنكيل بالأسرى وتتمثل بالتنقلات والاقتحامات والتفتيشات المستمرة اليومية، وتخريب المواد الغذائية وتكسير مستلزمات الأسرى وفرض مخالفات عليهم والاعتداء بالضرب لحظة النقل.

وأضافت أن سياسة العزل الانفرادي ازدادت، وأصبح العزل بالشهور والسنوات، ما أثّر على نفسيات الأسرى.

المصدر / فلسطين أون لاين