بقرار من عباس

السلطة تقرر الإفراج عن 14 متهمًا المشاركين في اغتيال نزار بنات

...

كشفت مصادر موثوقة، مساء اليوم الثلاثاء، أن المحكمة العسكرية التابعة للسلطة في رام الله، قررت الإفراج بكفالة عن 14 متهماً بقضية اغتيال الناشط البارز نزار بنات.

وذكرت المصادر، أن قرار الإفراج عن المتهمين، جاء بناءً على قرار رئيس السلطة محمود عباس.

وأشارت أنه جرى الإفراج عن المتهمين بشرط تقييد حركتهم، وتعهد جهاز "الأمن الوقائي"- التابعين له- بحضورهم جلسات المحاكمة، وستعقد جلسة محاكمة لهم الأحد المقبل.

وأظهرت التحقيقات أنه وبتاريخ 24/6/2021 عند الساعة الثالثة فجراً، تحركت قوة من جهاز الأمن الوقائي في محافظة الخليل مكونة من أربعة عشر شخصاً من أجل إلقاء القبض على بنات.

وتعرض بنات لعملية اغتيال على أيدي تلك العناصر، داخل منزل أحد أقربائه في مدينة الخليل جنوبي الضفة الغربية المحتلة.

وكان بنات ناشطاً سياسياً بارزاً، ومعارضا قوياً لسياسات السلطة في رام الله ونهجها التفاوضي، وكان مرشحاً لانتخابات المجلس التشريعي التي عطلها رئيس السلطة قبل أشهر.

 وتسببت عملية الاغتيال بموجة غضب شديدة في الشارع الفلسطيني أدت للمطالبة بإقالة قادة الأجهزة الأمنية وصولاً للهتاف برحيل رئيس السلطة محمود عباس ورئيس حكومته محمد اشتية، فيما قمعت الأجهزة الأمنية التظاهرات المنددة بالاغتيال.

المصدر / فلسطين أون لاين