الاحتلال يداهم مؤسسة تجارية في الخليل ويصادر أموالاً ومقتنيات

...
الاحتلال يسرق أموالاً ومقتنيات فلسطينية

داهمت قوات الاحتلال الإسرائيلي، فجر اليوم الإثنين، عدة فروع لمؤسسة "الأصيل مول" في مدينة الخليل (جنوبي الضفة الغربية)، وصادرت جميع محتويات قسم المحاسبة، إضافة إلى أموال.

وقال رئيس مجلس إدارة "الأصيل مول"، جميل الجمل: إن "قوات الاحتلال داهمت فروع المؤسسة في منطقة رأس الجورة، وفي المنطقة الجنوبية لمدينة الخليل، وصادرت عدة أجهزة لتسجيل كاميرات المراقبة، وأوراقًا وسيرفرات تتبع لقسم المحاسبة، دون تقديم أية أوراق رسمية حول ما تمت مصادرته".

وأضاف الجمل، أن "مداهمة المؤسسة جاءت عقب اقتحام منزلي الشابين محمد عاشور ومحمد أبو تركي، وكلاهما يعملان في قسم المحاسبة"، مشيرًا إلى أن قوات الاحتلال "اقتادتهما إلى الفروع أثناء مداهمتها، ثم إلى جهة مجهولة بعد ذلك".

وأكد في تصريح لوكالة "قدس برس"، أن قوات الاحتلال رفضت إدخاله إلى فرع المؤسسة في "رأس الجورة" عقب وصوله للمكان، و"استولت في اقتحامها على أكثر من 300 ألف شيكل (100 ألف دولار)".

وأشار الجمل إلى أن "هذه ليست المرة الأولى التي تقتحم قوات الاحتلال فيها فروع المؤسسة وتصادر الأموال منها، وتعتقل العاملين فيها".

وأوضح أن الاحتلال "يحاول إغلاق المؤسسة بشكل كامل، بزعم أن لها علاقة بحركة حماس، رغم فشله في إثبات أي من ادعاءاته في كل القضايا السابقة، والتي تمكنا فيها من استرداد الأموال المصادرة".

المصدر / فلسطين أون لاين