طفل يصاب بحالة رعب بعد مفاجأته بنمر في حمام مدرسته

...

فوجئ طفل برازيلي في التاسعة من عمره بوجود نمر داخل حمام مدرسته.

وأصيب الطفل ديفيد ميجيل بحالة من الرعب الشديد بسبب هذا الموقف المفاجئ، الأمر الذي كاد به قلبه أن يتوقف، حسبما أفاد موقع «صدى البلد» الإخباري نقلاً عن صحيفة «ديلي ستار» البريطانية.

وسارع ميجيل، الذي ينتمي لولاية ميناس جيرايس، إلى ملعب كرة القدم بمجرد رؤيته للنمر لإخبار والده بما رآه.

واستدعيت السلطات المحلية البرازيلية إلى مكان الحادث، وتمكنت من إطلاق سهم مهدئ على النمر قبل إطلاقه مرة أخرى في البرية.

وقال الطفل ديفيد لوسائل الإعلام المحلية: «كنت أرتجف كثيراً، وكاد قلبي أن يتوقف».

وقال والد ديفيد، رودريغو ألميدا: «اعتقدت في البداية أنه سيكون كلباً برياً أو أي شيء آخر، في اللحظة التي رأيت فيها الحيوان كان بهذا الحجم، ركضت عائداً للخلف».

ويعد هذا النمر أكبر قط كبير يمكن العثور عليه في البرية في قارة أمريكا الجنوبية، ويصل طوله إلى ستة أقدام، ويزن ما يصل إلى 15 حجراً

المصدر / وكالات