الولايات المتحدة:21 قتيلا بمدرسة ابتدائية في تكساس بينهم 18 طفلا وثلاثة بالغين

...

قتل 21 شخصا باطلاق نار في مدرسة ابتدائية بتكساس بالولايات المتحدة، بينهم 18 طفلا و3 بالغين.

وأعلن سيناتور عن ولاية تكساس ارتفاع عدد ضحايا إطلاق النار بمدرسة ابتدائية في تكساس إلى 18 طفلا وثلاثة بالغين، وفق ما نقلت شبكة CNN.

وفي وقت سابق، قال حاكم الولاية غريغ أبوت إن "14 تلميذا على الأقل ومدرسا قتلوا في حادث إطلاق نار نشط وقع في مدرسة "روب" الابتدائية في أوفالدي".

وأشار إلى أن مطلق النار هو طالب يبلغ من العمر 18 عاما في مدرسة أوفالدي الثانوية.

وأفادت وسائل إعلام أمريكية بأن منفذ الهجوم كان أطلق النار على جدته قبل ارتكاب الحادث، كما أصاب ضابطي شرطة.

بدوره، قال الرئيس الأمريكي جو بايدن، كنت آمل عندما أصبحت رئيسا ألا أتعامل مع مجزرة أخرى.

وأضاف بايدن: لا نعرف الكثير حول ما حصل ولكن نعرف أن كثيرا من الأهالي لن يروا أطفالهم بعد الآن.

وتابع، حوادث إطلاق النار لا تحدث في أي مكان في العالم؛ لكنها تقع في الولايات المتحدة بسبب حيازة الأسلحة.

وأوضح، أن يتمكن فتى في الـ18 من عمره من الدخول إلى متجر وشراء أسلحة هجومية فكرة خاطئة.

وتساءل بايدن، متى سنتصدى كأمة لعنف حيازة السلاح؟ نعلم جميعا أنه يتعين علينا القيام بشيء ما.

المصدر / فلسطين أون لاين