أ​ندونيسيا تُدين إصابة خطيب "الأقصى" برصاص الاحتلال

...
عكرمة صبري إثر إصابته برصاص الاحتلال (الأناضول)
جاكرتا - الأناضول

أعربت الحكومة الاندونيسية، الخميس 20-7-2017 ، عن إدانتها لإصابة خطيب المسجد الأقصى المبارك الشيخ "عكرمة صبري"، برصاص مطاطي أطلقته قوات الاحتلال الإسرائيلي.

وأعرب المتحدث باسم وزارة الخارجية الاندونيسية أرماناثا ناصر، خلال مؤتمر صحفي عقده اليوم، عن قلق بلاده إزاء الوضع الراهن في المسجد الأقصى.

وقال ناصر: "إننا نُدين إصابة الشرطة الإسرائيلية لخطيب المسجد الأقصى الشيخ عكرمة صبري".

ودعا المتحدث باسم الخارجية الدول الأعضاء في منظمة التعاون الإسلامي ودول الشرق الأوسط إلى ممارسة الضغوط على دولة الاحتلال لتوفير الأمن والاستقرار في محيط المسجد الأقصى.

من جهة أخرى، أجرت وزيرة الخارجية الاندونيسية ريتنو مارسودي، اتصالًا هاتفيًا مع نظيرها الأردني أيمن الصفدي لبحث مستجدات الأوضاع في مدينة القدس.

ومن المنتظر أن تشهد بعض المدن الاندونيسية احتجاجات واسعة بعد صلاة الجمعة غدًا، تنديدًا بممارسات الاحتلال حيال الأقصى.

وأقدمت قوات الاحتلال ، الثلاثاء الماضي، على مهاجمة فلسطينيين كانوا يؤدون صلاة العشاء قرب "باب الأسباط" ضمن احتجاجات على إقامة بوابات تفتيش إلكترونية على مداخل المسجد الأقصى.

وأُصيب خلال الهجوم خطيب المسجد الأقصى عكرمة صبري، برصاص مطاطي، ونقل إلى مستشفى "المقاصد" في القدس لتلقي العلاج.

ويحتج الفلسطينيون في مدينة القدس، منذ يوم الأحد الماضي، على وضع شرطة الاحتلال بوابات الكترونية على مداخل "الأقصى" ويصرون على إزالتها.

ويرفض المصلون المسلمون دخول المسجد من خلال هذه البوابات، ويقيمون الصلاة في الشوارع المحيطة به.