تقرير كيف تفاعل نشطاء مواقع التواصل مع تهديدات "الملثم"؟

...
صورة أرشيفية
غزة/ نضال أبو مسامح:

عبر نشطاء مواقع التواصل الاجتماعي عن فخرهم واعتزازهم بالمقاومة الفلسطينية، وذلك في أعقاب تصريح الناطق العسكري باسم كتائب القسام "أبو عبيدة" ضد الاحتلال الإسرائيلي.

ونشرت كتائب القسام، أول من أمس، تصريحا مقتضبا لـ"أبو عبيدة" عقب الدعوات الإسرائيلية لاغتيال رئيس المكتب السياسي للحركة في غزة يحيى السنوار، إذ لقي هذا التصريح تفاعلا كبيرا بين رواد مواقع التواصل.

وحذّر أبو عبيدة الاحتلالَ من المساس بالسنوار أو أي من قادة المقاومة، عادًّا ذلك "إيذانا بزلزال في المنطقة".

وقال أبو عبيدة: "ستكون معركة سيف القدس حدثا عاديا مقارنة بما سيشاهده العدو، وسيكون من يأخذ هذا القرار قد كتب فصلا كارثيا في تاريخ الكيان، وارتكب حماقة سيدفع ثمنها غاليا بالدم والدمار".

وبعد دقائق من تصريح "أبو عبيدة"، نشرت صحيفة "يديعوت أحرونوت" العبرية توصية جيش الاحتلال للمستوى السياسي بعدم إصدار قرار اغتيال السنوار في هذه المرحلة.

وغرد المحلل السياسي ناجي الظاظا في حسابه "فيسبوك": "بالنظر إلى آخر تصريح للناطق العسكري "أبو عبيدة" بعد معركة (سيف القدس) كان قبل نحو 8 أشهر حول أبطال نفق الحرية".

وقال الظاظا: "تحذير المقاومة ونذيرها للعدو يحمل ملامح ما قبل المعركة، ويضع متخذي القرار الإسرائيلي أمام خيارات محدودة منها، تصعيد ضد غزة، التضحية بمستقبل حكومة بينت، تصعيد في الضفة".

وكتبت سجود أبو شرار في حسابها على "تويتر": "تصريح أبو عبيدة اختزل ما ذكره عبد الرحمن الكواكبي في كتابه طبائع الاستبداد ومصارع الاستعباد في قوله: المستبد يتجاوز الحد ما لم يرَ حاجزا من حديد، فلو رأى الظالم على جنب المظلوم سيفاً لما أقدم على الظلم.. كما يقال: الاستعداد للحرب يمنع الحرب".

وغرد الحساب الموسوم بـ "محمد" على "تويتر": "تصريح أبو عبيدة كان تهديدا لليهود عشان يتراجعوا عن قرار الاغتيال وبالتالي تجنب الحرب إن شاء المولى".

وقال: "مرحلة فرضت علينا خلصنا منها، اليوم المقاومة هي اللي بتقرر متى تبدأ الحرب ومتى توقفها".

 وعلق عبد القادر الشريف على تصريح "أبو عبيدة" بأبيات شعرية قال فيها: "قم أنذرِ الأعداءَ أنَّ مساسَكم بالقائدِ السنوارِ جَدُّ خطيرُ، هو إنَّه الزلزالُ فصلُ كوارثٍ، هو إنه الإنذارُ والتحذيرُ، ستَرَونَ رعبًا لن يكون كسابقٍ هذا بيانٌ عاجلٌ وقصيرُ".

وكتب صاحب حساب "شام من فلسطين" على "تويتر": "رجالٌ إلى الرحمن ساروا بـهـمّة على الصدق والإخلاص من غير عائق.. جيشنا وعزنا وتاج الرؤوس، في إشارة لكتائب القسام".

ووصف الكثير من رواد مواقع التواصل، تصريح الناطق العسكري بـ "الهيبة هيبة أبطال"، "فصل الخطاب"، "وعد الآخرة"، "للباطل صولة وللحق جولة وجولة الحق باقية"، "خَيرُ الكلامِ ما قَلّ وَشَل".