الخارجية الأردنية تدين السماح للمتطرفين باقتحام "الأقصى"

...
وزارة الخارجية الأردنية

أدانت وزارة الخارجية وشؤون المغتربين الأردنية، السماح للمتطرفين باقتحام المسجد الأقصى المُبارك/ الحرم القُدسي الشريف، تحت حماية شرطة الاحتلال.

وأكّد الناطق الرسمي باسم الخارجية الأردنية السفير هيثم أبو الفول، أنّ المسجد الأقصى المُبارك/ الحرم القُدسي الشريف بكامل مساحته البالغة 144 دونماً هو مكان عبادة خالص للمسلمين، وتكون الزيارة لغير المسلمين له بتنظيم من إدارة أوقاف القدس وشؤون المسجد الأقصى المبارك، التابعة لوزارة الأوقاف والشؤون والمقدسات الإسلامية الأردنية، بصفتها الجهة القانونية صاحبة الاختصاص الحصري بإدارة جميع شؤون الحرم وتنظيم الدخول إليه.

وطالب الخارجية، (إسرائيل)، بصفتها القوة القائمة بالاحتلال، بالكف عن جميع الممارسات والانتهاكات بحق المسجد الأقصى المُبارك/ الحرم القُدسي الشريف، واحترام حرمته ووقف جميع الإجراءات التي تستهدف تغيير الوضع التاريخي والقانوني القائم، واحترام سلطة إدارة أوقاف القدس.

المصدر / فلسطين أون لاين