دعوات لأهالي الداخل المحتل لحماية الأقصى من تدنيس المستوطنين الخميس

...

انطلقت دعوات فلسطينية لأهالي الداخل المحتل بضرورة الحشد والزحف نحو المسجد الأقصى المبارك يوم غدٍ الخميس، لحمايته من التهويد ومخططات الجماعات الاستيطانية الاحتفال بداخله.

 وأهابت الهيئة الوطنية لدعم واسناد شعبنا الفلسطيني في الداخل المحتل، بجماهير الأراضي المحتلة عام 48، وكل من يستطيع الوصول للقدس، بالحشد والزحف يوم الخميس القادم لساحات المسجد الأقصى لحمايته من إجرام الصهاينة ومنعهم من دخوله وتدنيسه.

وأعلنت سلطات الاحتلال مساء أمس الثلاثاء السماح للمستوطنين باستئناف اقتحام المسجد الأقصى بدءاً من يوم الخميس.

 وقد دعوات جماعات استيطانية أنصارها للمشاركة في اقتحام الأقصى وتدنيسه والاحتفال بما يسمى "عيد الاستقلال" من الساعة 7:00 صباحاً يوم الخميس.

 ودعا المستوطنون لاقتحام واسع للمسجد الأقصى ورفع علم الاحتلال وغناء "نشيدهم" الوطني داخل باحاته، في الخامس من شهر أيار/ مايو الجاري.

وأثار رفع علم فلسطين في المسجد الأقصى خلال شهر رمضان استياءً كبيراً لدى المستوطنين، خاصة العلم الذي بقي لعدة أيام على قبة الصخرة المشرفة.

يشار إلى أن الفلسطينيين المرابطين والمعتكفين في المسجد الأقصى في رمضان أفشلوا مخطط جماعات "الهيكل" في إدخال قرابين عيد "الفصح" العبري إليه وذبحها ونثر دمها في باحاته.

المصدر / فلسطين أون لاين