خاص زبارقة: منصور عباس يواصل ارتكاب خطيئته وعليه مغادرة ائتلاف حكومة الاحتلال

...
بينت ومنصور عباس (أرشيف)
الناصرة- غزة/ محمد أبو شحمة:

أكد رئيس لجنة التوجيه العليا لعرب النقب، جمعة زبارقة، أن رئيس القائمة العربية الموحدة في "الكنيست" الإسرائيلي، منصور عباس، يواصل خطيئته السياسية من خلال استمراره بالمشاركة في ائتلاف حكومة نفتالي بينيت.

وقال زبارقة في حديثه لـ"فلسطين": إن "عباس ارتكب خطأ كبيرًا في بداية دخوله لائتلاف حكومة بينيت، حيث لم يمر على مدار تاريخ دولة الاحتلال أن يتحالف أحد من أعضاء الكنيست مع ائتلاف حكومي كما فعل رئيس القائمة العربية الموحدة".

وأضاف زبارقة: "منصور عباس يؤمن أن دولة (إسرائيل) أقيمت كدولة يهودية، وذلك معناه تبنيه الفكرة الصهيوني، في إنكار لنضال عرب الدخل في الدفاع عن حقوقهم الشرعية، ونفي أنهم أصحاب الأرض الحقيقية".

وبين أن جميع المبررات التي وضعها عباس لدخوله لائتلاف حكومة بينيت، والمتمثل في تحسين ظروف القرى والبلدات العربية في الداخل المحتلة، لم يتحقق أي منها، ولو واحد بالمئة.

وأوضح زبارقة أن عباس لم يقدم من خلال مشاركته في ائتلاف حكومة بينيت للقرى العربية في الداخل المحتل، أو العرب في الداخل أي إنجاز حقيقي، وهو ما يتطلب منه الانسحاب من هذا الائتلاف.

وبين أن مصير حكومة بينيت مرتبط ببقاء أو انسحاب القائمة العربية الموحدة من الائتلاف، لذلك المطلوب هو الانسحاب منها وإسقاطها، بسبب الانتهاكات والاعتداءات الإسرائيلية بحق المسجد الأقصى عرب الداخل.

وأشار زبارقة إلى أن حكومة بينيت تعد أسوأ حكومة على مدار حكومات دولة الاحتلال الإسرائيلي، لذلك يجب على عباس الانسحاب لإسقاط هذه الحكومة.