القدوة: القائمين على المؤسسة غير أمينين

مؤسسة ياسر عرفات: أزلنا الرسومات المسيئة

...
جانب من فعاليات المعرض

أعلنت مؤسسة ياسر عرفات، عن إزالة كل الرسومات التي عرضت يوم أمس في معرض (فلسطين وياسر عرفات)، بعد إثارتها الجدل في الرأي العام الفلسطيني.

وأوضحت المؤسسة في بيان لها، اليوم الاثنين، أن "متحف ياسر عرفات، حريص كل الحرص على الحفاظ على صورة وسيرة ومسيرة ياسر عرفات وهذا هو العرض المتحفي، وما تم نشره بالمعرض لا يمس ياسر عرفات بشخصيته ورمزيته، ولكن فن الكاريكاتير من الفنون الجدلية والإبداعية".

وتابعت: "إن ما تم عرضه من رسومات كاريكاتيرية في معرض (فلسطين وياسر عرفات) خضعت إلى نقاش وفحص، وعلى ذلك سُمح بنشر تلك الرسومات، كما أنه لم يتم نشر رسومات فيها جدل ديني أو عرقي".

وقالت المؤسسة: "إن الرسومات المعروضة وإن كان بعضها جدليا نوعا ما، تُمثل وجهة نظر راسميها في كيفية دعمهم للقضية الفلسطينية، ومُناصرة الرئيس الراحل ياسر عرفات، وتم رسم شخصية أبو عمار من منظورهم الفني والثقافي والاجتماعي الخاص بهم، فبعضهم رآه بمنظار صيني، وآخر جنوب أفريقي، وآخر برازيلي، وجميعهم من منظار تضامني معنا".

بدوره، قال ناصر القدوة رئيس مؤسسة ياسر عرفات السابق الذي أقاله محمود عباس، إنّ  "القائمين الآن على مؤسسة ياسر عرفات غير شرعيين وغير أمينين عليها، بمن فيهم مندوب المقاطعة".

وأضاف في تصريحات صحفية: "يتضح ما سبق من معرض الكاريكاتير المسيء، وحذرنا سابقاً من أنّ المؤسسة ومتحفها تم اختطافهما بالقوة من المسؤولين عنهما".

 

المصدر / فلسطين أون لاين