لليوم الثامن على التوالي

وقفة أمام محكمة الاحتلال بالسبع لدعم وإسناد معتقلي النقب

...

تظاهر عدد من الأهالي والناشطين والقيادات السياسية في النقب، صباح اليوم الإثنين، لليوم الثامن على التوالي، أمام مبنى المحاكم الإسرائيلي في مدينة بئر السبع المحتلة، وذلك إسنادا ودعما للمعتقلين واحتجاجا على استمرار حملات الاعتقالات التي تنفذها الشرطة الإسرائيلية منذ بداية الاحتجاجات على تجريف وتحريش أراض للمواطنين العرب في النقب.

ورفع المتظاهرون في التظاهرة التي نظمتها لجنة التوجيه العليا لعرب النقب، المنبثقة عن لجنة المتابعة العليا للجماهير العربية في الداخل المحتل، لافتات كتبت عليها شعارات ضد حملة الاعتقالات وتجريف الأراضي ومصادرتها، ورددوا هتافات ضد الاعتقالات التي تنفذها "الشرطة" بحق الشبان والفتيات من النقب.

كما طالب المتظاهرون بإطلاق سراح المعتقلين، ووجهوا التحية لطاقم المحامي، مؤكدين على مواصلة النضال ضد تجريف الأرض وممارسات سلطات الاحتلال ضد المواطنين العرب في النقب

وفي هذا السياق، نظمت لجنة التوجيه العليا لعرب النقب من الخطوات الاحتجاجية الميدانية، والمظاهرات الدورية، ضمن برنامج لتحفيز وتجنيد الجماهير للتصدي لمخطط التجريف والتحريش الذي يهدف لتشريد وتهجير سكان القرى مسلوبة الاعتراف.

وجرفت آليات الاحتلال مئات الدونمات من الأراضي في قرى الأطرش وسعوة والرويس بمنطقة النقب، تمهيدا لتحريشها ومصادرتها، قبل أيام.

وتعرّض المواطنون العرب في النقب لحملة قمع غير مسبوقة بعد الاحتجاجات الأخيرة، والتي جاءت ردا على تجريف أراض وتشجير مناطق في نقع بئر السبع، لمحاصرة القرى العربية في النقب وسلبها أراضيها.

وبلغ عدد المعتقلين منذ بدء الاحتجاجات 150 معتقلا بينهم قاصرون وفتيات.

المصدر / فلسطين أون لاين