ضمن الجولة الثامنة لدوري "Ooredoo" الممتاز

اليوم.. خدمات رفح x خدمات الشاطئ.. بين طموح التقدم والرغبة في وقف النزيف

...
غزة/ إبراهيم أبو شعر:

تتواصل منافسات الجولة الثامنة لبطولة الدوري الممتاز موسم 2021-2022 اليوم، بمباراة وحيدة، تجمع خدمات رفح وضيفه خدمات الشاطئ على ملعب رفح البلدي، والتي يسعى من خلالها أصحاب الأرض لمواصلة ملاحقة الشجاعية المتصدر وتمثل بداية للبحرية من أجل تصحيح مسار الفريق وتفادي خسارة جديدة.

خدمات رفح يدخل اللقاء منتشياً بفوزه الثمين على جاره شباب رفح في الجولة الماضية، والذي منح الفريق دفعة معنوية كبيرة من أجل الحفاظ على حظوظه في المنافسة، والذي جعل الفريق يرفع رصيده إلى (14) نقطة في المركز الثالث ويبحث عن التساوي مع اتحاد خانيونس الفائز على شباب جباليا في نفس الجولة.

يعول محمود المزين مدرب خدمات رفح على حالة التوهج التي يمر بها الفريق بعدما تمكن من الفوز في أربعة مباريات من أصل سبعة، وتعادل في مباراتين وخسر في واحدة، حيث تلقى الفريق الخسارة في الجولة الأولى أمام اتحاد خانيونس لينجح بعدها في الحفاظ على سجله خالياً من الخسارة في ستة مباريات.

القوة الهجومية لخدمات رفح تتمثل في وجود لاعبين مثل معتز النحال ويسار الصباحين ومحمد الجرمي، الأمر الذي يعطي طمأنينة للجماهير ويزيد من رغبة الفريق في تحقيق الفوز على الشاطئ من أجل الاستمرار في المنافسة وملاحقة الشجاعية متصدر الترتيب والحفاظ على فارق النقاط الثلاث بينهما، على أمل أن ينجح الفريق في التساوي معه في المباراة التي ستجمعهما في ختام مرحلة الذهاب.

ويتفوق خدمات رفح بشكل كاسح على نظيره الشاطئ في المواجهات المباشرة التي جمعتهما خلال السنوات الأخيرة، حيث فاز خدمات رفح في ثمانية مباريات خلال آخر (17) مواجهة جمعتهما منذ عام 2013 ولم يفز الشاطئ سوى في مباراة واحدة، وتعادل الفريقين في ثماني مباريات.

خدمات الشاطئ يتطلع إلى كسر هذه العقدة الذي تلازمه على مدار سنوات طويلة، حيث لم يفوز على خدمات رفح سوى في مرة واحدة خلال مشوار طويل من المباريات التي جمعتهما.

الظروف التي يمر بها البحرية ليست بالظروف الاعتيادية خاصة مع تواجده في المركز الثاني عشر والأخير برصيد نقطة وحيدة حصل عليها من تعادله أمام الأهلي، فيما تلقى الخسارة في ستة مباريات ليصبح الفريق في موقف حرج للغاية.

واستعانت ادارة الشاطئ بالمدرب حمادة شبير لإنقاذ الموقف والتي ستكون بداية مشواره من أمام خدمات رفح، ويتطلع إلى أن تكون مباراة اليوم بداية لمرحلة التصحيح التي تنقذ الفريق من مرحلة الخطر.

الشاطئ يدخل المباراة من أجل الفوز الأول، إلا أنه لو عاد بالتعادل من أمام الأخضر الرفحي ستكون نتيجة مرضية بالنسبة له لإيقاف سجل الهزائم على أقل تقدير.