مستوطنون يقتلعون عشرات أشتال الزيتون غرب سلفيت

...
سلفيت- اشجار زيتون مقتلعة بفعل المستوطنين

اقتلع قطعان المستوطنين، اليوم الأربعاء، عشرات أشتال الزيتون لمواطن من غرب مدينة سلفيت، وسط الضفة الغربية المحتلة.

وأفادت مصادر محلية أنّ مستوطنين اقتلعوا 50 شتلة زيتون يملكها المزارع صالح الشنار شمال بلدة كفر الديك غرب سلفيت.

ويواصل المستوطنون الاعتداء على الأراضي والمنازل الفلسطينية، في محاولة للتضيق على المواطنين وبسط النفوذ في المنطقة.

ويحيط بسلفيت 24 تجمعًا استيطانيًّا أكبرها مستوطنة “أريئيل” التي يقطنها نحو خمسة وعشرين ألف مستوطن، وهي ثاني أكبر تجمع استيطاني في الضفة الغربية بعد مستوطنة “معاليم أدوميم”.

وتعيش محافظة سلفيت ببلداتها وقراها معاناة شديدة وحالة من التمزق بفعل ممارسات الاحتلال، وأهمها: تصاعد وتيرة الاستيطان، وجدار العزل العنصري، والتلوث البيئي الناتج عن مخلفات المستوطنات خاصة المناطق الصناعية، وسرقة آلاف الدونمات الزراعية، ومصادر المياه الجوفية، وطمس معالمها التاريخية والدينية.

ويمنع الاحتلال والمستوطنون المواطن الفلسطيني في أغلب الأوقات من الوصول لأرضه، وسط الاعتداءات بالضرب وإطلاق النار وقنابل الغاز والصوت على كل من يقترب.

وتشهد القرى والبلدات الفلسطينية وتيرة متصاعدة من هجمات المستوطنين البربرية، تتركز على وجه الخصوص في قرى وبلدات شمال غربي نابلس، ونتج عنها إصابات جسدية في صفوف المواطنين وأضرار مادية في ممتلكاتهم.

المصدر / فلسطين أون لاين