خاص الحوراني: تفعيل مؤسسة "المواصفات والمقاييس" بغزة سيخدم المنتجين والمستهلكين

...
غزة/ صفاء عاشور:

أكد المدير العام لمؤسسة المواصفات والمقاييس الفلسطينية، عماد الحوراني، تفعيل عمل مؤسسة المواصفات في قطاع غزة وإنجاز الهياكل والخطط التي تمكنهم من القيام بالدور المنوط بها، وذلك للوقوف إلى جانب غزة والمحافظة على صحته وسلامته وبيئته.

وبين خلال مؤتمر صحفي عقده في غزة، أمس، بمناسبة اليوم العالمي للمواصفات الذي يصادف الرابع عشر من شهر أكتوبر، أن المؤسسة دخلت في سباق مع الزمن لتنفيذ المهام المطلوبة بالتوازي مع التدخل في القضايا الملحة والطارئة المتعلقة بالبضائع والمنتجات المستوردة.

وأشار الحوراني إلى أن "المواصفات والمقاييس" تحمل رسالة هامة تتمثل في تأمين القدرة التنافسية العالية للمنتج الفلسطيني وفي حماية صحة وسلامة المستهلك والبيئة من خلال عمليات الفحص، التفتيش، الرقابة، التوجيه والخدمات الأخرى المقدمة من المؤسسة.

ولفت إلى أن "المواصفات والمقاييس" تحمل رؤية واضحة لتكون مؤسسة عصرية متخصصة بتقديم وتطوير عناصر الجودة بما يخدم قطاعي المنتجين والمستهلكين معًا طبقًا للمعايير والمواصفات الدولية.

وأضاف الحوراني، نهدف في عملنا إلى مواكبة التطور العلمي في مجال أنشطة المواصفات والمقاييس وضبط الجودة، لنساهم بشكل مباشر في توفير الحماية الصحية والاقتصادية والبيئية لأبناء شعبنا وكذلك في تأهيل وتطوير الصناعة الفلسطينية.

وأشار إلى أن المؤسسة أنجزت أعمالًا عديدة، من بينها، المتابعة الحثيثة على المعابر فيما يتعلق بالمواد المستوردة، وعقد الاتفاقيات مع الجهات ذات العلاقة بأعمال المؤسسة مثل الاتفاقية مع سلطة الطاقة حول أنظمة الطاقة الشمسية والحد الأدنى المطلوب لاستيرادها.

وأردف بالقول "متابعة السلع الغذائية ضمن لجنة الأغذية العليا والتي تشارك فيها الوزارات المعنية كوزارة الصحة، الاقتصاد، الداخلية والزراعة، لحماية المستهلك الفلسطيني من خلال تدقيق واعتماد بطاقات البيان على السلع والبضائع المصنعة محليًا أو المستوردة والتي تمكن المستهلك معرفة التفاصيل عنها قبل استخدامها".

وبيّن الحوراني أن المؤسسة تتطلع للعمل في الوقت القريب على اصدار الشهادات والعلامات التي تبعث الطمأنينة لدى المواطن في استخدام هذه السلع والمنتجات الحاصلة على الشهادة أو العلامة.

ودعا إلى التواصل الدائم مع المؤسسة في القضايا التي تتعلق بمهامها تجاه المستهلكين، مطالبًا المنتجين إلى ضرورة الالتزام الكامل بالمواصفات القياسية ونظم الجودة.

المصدر / فلسطين اون لاين