بالصور وفد من قائمة "القدس موعدنا" يزور عائلات الشهداء بجنين

...
جانب من الزيارات

زار عدد من مرشحي قائمة القدس موعدنا عائلات شهداء مدينة جنين الذين ارتقوا خلال الفترة الأخيرة.

الوفد الذي ضم أعضاء من القائمة من مدن مختلفة في الضفة الغربية، زار عائلة الشهيد علاء الزيود في بلدة السيلة الحارثية الذي ارتقى باشتباك مسلح مع الاحتلال، الى جانب زيارة عائلتي الشهيدين أسامة ويوسف صبح في بلدة برقين، وعائلتي الشهيدين صالح العمار وأمجد حسينية في مخيم جنين وعائلة الشهيدة إسراء خزيمية في قباطية.

وأكد النائب والمرشح ناصر عبد الجواد أن بيوت الشهداء هي بيوت العز والفخار وأن زيارتها شرف عظيم،

كما أثنى عبد الجواد على عائلات الشهداء التي ضحت وقدمت واستضافت الأبطال وقدمت الغالي والنفيس في هذا الطريق.

بدوره أكد المرشح ياسر حماد أن الشهيد اصطفاء واختيار من الله وليس لأحد أن يموت شهيدا إلا إذا أراد الله له ذلك، مشيرا إلى أن زيارات بيوت الشهداء واجب على كل فلسطيني بأن يقف إلى جانب عائلاتهم.

ووصف حماد الشهداء بأنهم مفخرة لهذه الأمة ومنارات مضيئة للشعب الفلسطيني.

من جانبه رحب والد الشهيد أمجد حسينية بالوفد الزائر وأكد على وحدة الشعب الفلسطيني ضد محتليه، وأن المقاومة هي الطريق الأقصر لدحر الاحتلال.

وشدد والد الشهيد على صمودهم والمضي في هذا الطريق حتى نهايته وأن وما ندفعه فخر وعزة، وهو درب عائلته التي لديها العديد من الأسرى والشهداء.

وذكر والد الشهيد أمجد أنه سمى ابنه على اسم عمه الذي استشهد في انتفاضة الأقصى ليلحق به هو الآخر.

وتعتبر مدينة جنين من أبرز قلاع المقاومة في الضفة الغربية وقدمت على مدار سنوات المئات من أبنائها شهداء وطالما شكلت كابوساً للاحتلال بعد أن خرجت منها أعداد كبيرة من الاستشهاديين الذين نفذوا عمليات أوجعت الاحتلال.

المصدر / فلسطين أون لاين