93% من وفيات الموجة الحالية غير حاصلين على التطعيم

الصحة: نسعى لرفع نسبة الحاصلين على لقاح "كورونا" بغزة إلى 70%

...
صورة أرشيفية
غزة/ صفاء عاشور:

أكدت وزارة الصحة في غزة، أنها تسعى إلى رفع نسبة المُطعمين باللقاحات المضادة لفيروس "كورونا" في قطاع غزة إلى 70%، خلال الفترة القادمة، وذلك للوصول إلى المناعة المجتمعية.

وأوضح الناطق باسم الوزارة أشرف القدرة في تصريحات لـ"فلسطين"، أن الوزارة راضية عن نسبة التطعيم التي وصلت إليها حملة التطعيم الأخيرة، والتي بدأت في 25 أغسطس/ آب الماضي، والتي رفعت نسبة الحاصلين على اللقاح من 10% إلى 35%.

وقال القدرة: إن 93% من وفيات الموجة الحالية هم من غير الحاصلين على اللقاح المضاد لـ"كورونا"، لذلك تسعى الوزارة بكل جهدها من أجل الوصول إلى كل مكان في القطاع ليتلقى المواطن التطعيم المضاد لفيروس كورونا، الذي يحقق مناعة تتراوح من 92-95% حسب آخر الدراسات العلمية الدولية.

وأضاف: إن الوزارة تسير بخطة متوازية تهدف لإحداث التطعيم المجتمعي ضمن الفئات المستهدفة من عمر 16 عاماً فما فوق، لذلك فهي مستمرة في حملة تطعيم طلاب مدارس الثانوية العامة الذين يصل عدد الحاصلين على التطعيم يومياً فيها إلى 2500 -3000 طالب.

وذكر أن حملة تطعيم المسنين لا تزال مستمرة حتى الخامس والعشرين من الشهر الجاري، حيث ستنتهي بإعلان فائزين بالجوائز الثلاث الكبرى، إذ تصل قيمة كل جائزة إلى 10 آلاف شيقل، مقدرًا التوافد الكبير من قبل فئة المسنين للحصول على اللقاح الذي سيساهم في رفع المناعة في أوساط هذه الفئة.

وبيّن القدرة أن وزارة الصحة تعاونت مع وكالة غوث وتشغيل اللاجئين "أونروا"، وفتحت 40 نقطة ومركزًا صحيًّا يعمل فيه الموظفون على فترتين لاستقبال المواطنين الراغبين بتلقي اللقاح في خطوة لتسهيل وصولهم للمراكز.

وأفاد بأن الوزارة فتحت المجال لأخذ التطعيم في النوادي والمؤسسات المحلية، وفتحت مراكز للتطعيم في الجامعات، إضافة إلى تخصيص 40 فريقًا طبيًّا ميدانيًّا يعمل يومياً على زيارة المرافق السكنية لتسهيل الوصول إلى المواطنين وإعطائهم التطعيم.

ولفت القدرة إلى أن الوزارة لمست استجابة رائعة في أوساط المواطنين لتلقي التطعيم، ولكن الأمر لا يزال بحاجة إلى مزيد من التوجيه والتعزيز عند الرافضين لأخذه من أجل تحقيق الوصول لتطعيم مليون و100 ألف مواطن في غزة.