فلسطين أون لاين

آخر الأخبار

الأمم المتحدة: الأمراض المنقولة عبر المياه في غزة تتفشى مع ارتفاع الحرارة

بـ "إصابة مباشرة".. المقاومة في لبنان تستهدف موقعًا ومرابض مدفعية للاحتلال بعشرات الصواريخ

بدءًا من"العكازات" حتى "الكرواسان بالشوكلاتة"!.. ما هي المواد التي ترفض حكومة الاحتلال إدخالها في مساعدات غزة؟

اليوم الـ 189.. "مجازر دامية" بحق منازل مأهولة بأنحاءٍ متفرقة في غزة وتواصل "الغارات العنيفة" على مخيم النصيرات

المستوطنون يقتلون فلسطينيًا ويحرقون منازل بحماية جيش الاحتلال في قرية مغير شرق رام الله

دبلوماسي بريطاني سابق يُجيب: هل انتصرت حماس في أطول حرب خاضتها "إسرائيل"؟

تقرير عبري يكشف: تضارب بين الإعلام وجيش الاحتلال بشأن أعداد الجنود القتلى والجرحى بغزة

حماس: القصف المكثّف على الأحياء السكنية في مخيم النصيرات حلقة جديدة من حرب الإبادة

صحيفة أمريكية: "إسرائيل" تستعد لهجوم من إيران خلال الـ48 ساعة المقبلة.. وهذه سيناريوهات الرد

اقتراح علم فلسطين لمستخدمي iPhone الذين يكتبون "القدس" يثير جدلاً ويغضب "الإسرائيليين"

الاحتلال يرفض تسليم جثمانه

تشريح جثمان الأسير بارود يثبت تعرضه لإهمال طبي متعمد

...
الأسير الشهيد "فارس بارود"
رام الله- فلسطين

أظهرت نتائج تشريح جثمان الشهيد الأسير فارس بارود، تعرضه لإهمال طبي متعمد على مدار السنوات الماضية، وأن السبب الرئيس لاستشهاده يعود لإصابته باحتشاء حاد في عضلة القلب نتيجة انغلاق كامل في الشريان التاجي الأيسر الأمامي (جلطة قلبية)، وأمراض أخرى مزمنة وخطيرة.

وأوضح مدير عام الطب الشرعي د. ريان العلي، الذي شارك في عملية تشريح جثمان الشهيد في معهد "أبو كبير"، اليوم الثلاثاء، أن الشهيد بارود عانى من مرض التهاب الكبد الوبائي من النوع C، وداء ارتفاع ضغط الدم الشرياني ومن قرحة في المعدة، حيث تعرض لنزيف حاد جدا في المعدة نتيجة القرحة أواخر العام الماضي.

وبين العلي أن الحالة الصحية للشهيد بارود كانت سيئة للغاية خلال الأشهر الماضية، بسبب إصابته بتشمع في الكبد بمراحله الأخيرة، نتيجة الاصابة بفايروس الكبد الوبائي، وأن الانتكاسة الصحية التي حصلت لديه قبيل استشهاده بتاريخ 5/2/2019، والتي أدخل على إثرها إلى مستشفى "سوروكا" الإسرائيلي، تم تشخيصها بتجرثم الدم نتيجة انفجار قرحة المعدة، بالإضافة إلى وجود الاستسقاء وتجمع السوائل داخل تجويف البطن نتيجة التشمع الكبدي، وأيضا إصابته بفشل كلوي مزمن.

وأكد العلي ضرورة الوقوف عند جميع حيثيات استشهاد بارود، لإبراز مدى الاهمال الطبي الذي تعرض له خلال الأعوام الماضية، ووجود تشخيص طبي خاطئ لحالته الصحية عند ادخاله للمستشفى قبيل استشهاده.

وكان محامي هيئة شؤون الأسرى والمحررين كريم عجوة، قال: إن شرطة الاحتلال أبلغته برفض تسليم الجثمان بعد انتهاء التشريح، بالرغم من وجود قرار من المحكمة بتسليمه.

وحملت هيئة شؤون الأسرى والمحررين، سلطات الاحتلال وإدارة السجون المسؤولية الكاملة عن استشهاد الأسير بارود الذي تعرض لقتل طبي ممنهج ومتواصل على مدار عدة سنوات.

ولفتت الهيئة إلى أنه وباستشهاد بارود يرتفع عدد شهداء الحركة الأسيرة منذ العام 1967 إلى 218 شهيدا.

والشهيد بارود من قطاع غزة، اعتقل في آذار 1991 ومحكوم بالسجن المؤبد، وعانى من حرمان الزيارات منذ عام 2000، وتوفيت والدته دون أن تراه، واستشهد الأربعاء الماضي داخل سجون الاحتلال، بعد وقت قصير على نقله من معتقل "ريمون" إلى مستشفى "سوروكا" الإسرائيلي.